مغردون: خسرنا #أحمد_زويل   
الأربعاء 1437/11/1 هـ - الموافق 3/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:23 (مكة المكرمة)، 14:23 (غرينتش)

"خسرنا اليوم أحد العقول النيرة وقامة من قامات العلم".. بهذه العبارات نعى مغردون عرب العالم المصري الأميركي أحمد زويل الذي توفي أمس الثلاثاء في الولايات المتحدة الأميركية بعد صراع طويل مع مرض السرطان عن عمر ناهز 70 عاما.

وقال مغردون إن العالم أحمد زويل لو بقي في مصر ولم يذهب إلى أميركا لما أصبح عالما ولنسي وهمش مثل غيره من العلماء والفكرين العرب. وأعادوا نشر عدة مقولات له، منها "الغرب ليسوا عباقرة ونحن لسنا أغبياء! هم فقط يدعمون الفاشل حتى ينجح، ونحن نحارب الناجح حتى يفشل".

وطالب المغردون الحكومات العربية بالاهتمام بالعلماء العرب وتوفير الفرص لهم حتى لا يهاجروا إلى الدول الغربية.

من جهة أخرى انتقد مغردون موقف زويل في تأييده الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي انقلب على الرئيس المعزول محمد مرسي، بينما قال آخرون إن زويل عندما قابل مبارك اتهموه بأنه يدعمه، وعندما قابل مرسي اتهموه بدعم الإخوان، وعندما قابل السيسي اتهموه بدعم القتل والتعذيب. وردوا بأنه رجل عالم ليس له علاقة بالشؤون السياسية.

حصل زويل على جائزة نوبل في الكيمياء عام 1999 عن أبحاثه في مجال "كيمياء الفيمتو"، وهي تكنولوجيا لتصوير التفاعلات بين الجزيئات باستخدام أشعة الليزر، أتاحت مراقبة حركات الذرات أثناء التحولات الجزيئية في زمن "الفيمتو ثانية"، وهو جزء من مليون مليار جزء من الثانية.

وفي عام 2009 عينه الرئيس الأميركي باراك أوباما بالمجلس الاستشاري الرئاسي في البيت الأبيض. وفي نوفمبر/تشرين الثاني من العام نفسه، عين أول مبعوث علمي للولايات المتحدة إلى دول الشرق الأوسط.

ولد زويل عام 1946 في مدينة دمنهور بمحافظة البحيرة شمالي مصر، ودرس الكيمياء في جامعة الإسكندرية، قبل أن يهاجر إلى الولايات المتحدة الأميركية، حيث حصل على شهادة الدكتوراه في جامعة بنسلفانيا ثم عمل أستاذا في كبرى الجامعات الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة