اللبنانيون يقفون #على_باب_المستشفى   
الجمعة 1437/8/14 هـ - الموافق 20/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:41 (مكة المكرمة)، 13:41 (غرينتش)

بوسم  #على_باب_المستشفى عبر مغردون لبنانيون عن سخطهم من أوضاع الاستشفاء وغلائه واستحالة دخول الفقراء للمستشفيات في بلادهم، فضلا عن عدم وجود رقيب لمحاسبة المخطئين.

وهاجم المغردون ظاهرة رفض بعض المستشفيات استقبال الحالات الطارئة التي لا تملك ضمانا صحيا أو تأمين عمل، إضافة لطلبها مبلغا ماليا مسبقا، وطالبوا الجهات المسؤولة بمحاسبة المستشفيات التي تمتنع عن استقبال هذه "الحالات الإنسانية" حسب قولهم.

كما اتهموا عددا من المستشفيات بالتمييز بين المرضى حسب أوضاعهم المادية وحالاتهم الاجتماعية، إضافة إلى علاقاتهم السياسية بالمستشفيات الحكومية.

وانتقد المغردون المواطنين الذين ينتخبون الطبقة السياسية الحاكمة نفسها عند كل استحقاق باعتبار أنها هي من أوصلت الحالة الطبية في لبنان إلى هذا "المستوى المزري" حسب وصفهم. 

الدولة اللبنانية كانت لها حصة الأسد من انتقادات اللبنانيين، حيث طالبوها بتأمين العلاج لكافة المواطنين باعتباره أحد حقوقهم الأساسية، وإلى محاربة الفاسد المستشري في القطاع الصحي وتطبيق سياسة المحاسبة داخل هذا القطاع.

من جهة ثانية، تطرق المغردون إلى قضية الأخطاء الطبية المتكررة التي وقع ضحيتها العشرات، وذكروا عددا من الحالات التي مرت من دون محاسبة المخطئين أو مساءلتهم.






جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة