"أوقفوا الإعدام".. حملة لمواجهة نحو ألفي حكم بمصر   
الثلاثاء 1437/1/1 هـ - الموافق 13/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:08 (مكة المكرمة)، 22:08 (غرينتش)
منذ انقلاب الثالث من يوليو/تموز ٢٠١٣، وما تلاه من أحداث دموية وحملات اعتقال واسعة بالجملة ضد مؤيدي شرعية الرئيس السابق محمد مرسي، أصدر القضاء المصري أحكام إعدام بالجملة على معارضي النظام قاربت نحو ١٨٠٠ حكم، وفق بيان أصدرته حملة "إعدام وطن".
حملة "إعدام وطن" أصدرت بيانها على مواقع التواصل الاجتماعي بالتوازي مع اليوم العالمي لمناهضة الإعدام، ودعت فيه المجتمع الدولي والأمم المتحدة للوقوف أمام ما سمّته ممارسات النظام المصري القمعية، وأشارت الحملة -في بيانها- إلى أن حكم الإعدام في مصر تحول إلى آلة قمع جماعي تمارسه الدولة ضد المعارضين.
وقالت إنه إذا كانت الأمم المتحدة تقف على مسافة واحدة من رفض العقوبة في قوانين الدول الأعضاء -حسب البيان- فإن الأمر تجاوز في مصر مسألة عقوبة الإعدام إلى "الممارسة القمعية الجماعية بالإعدام".

وقال البيان إن مجموع أحكام الإعدام الصادرة في مصر خلال قرنين من الزمان أقل من مجموع أحكام الإعدام التي صدرت خلال فترة "الانقلاب العسكري"، التي تتجاوز السنتين بقليل، مما يعده البيان كارثة قانونية حقيقية.
وطالب البيان في نهايته بإيقاف عقوبة الإعدام نهائيا في مصر، لحين عودة الثقة في القضاء مرة أخرى، كما طالب بإيقاف تنفيذ أحكام الإعدام الصادرة بحق المعارضين.

وقد لقي البيان تفاعلا كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة فيسبوك وتويتر، وشارك المغردون المصريون والعرب على وسم (هاشتاغ) "#أوقفوا_الإعدام_في_مصر"، حيث رفض المغردون بشدة ما سموه فوضى الإعدامات الحاصلة في مصر، وطالبوا بالتحرك لوقف إراقة الدم على مشانق الأحكام "المسيسة"، حسب الوسم.

وندد حساب حركة شباب ٦ أبريل المصرية بأحكام الإعدام التي أصدرها النظام المصري خلال سنتين من عمر الانقلاب العسكري، ورأت أن إصدار ١٨٠٠ حكم بالإعدام -حسب التغريدة- هو دلالة على أن هذه الفترة هي "حقبة سوداء في تاريخ العدالة" في مصر.
بينما قال أحمد البقري القيادي الشبابي بجماعة الإخوان المسلمين ورئيس اتحاد طلاب جامعة الأزهر سابقا، إن أحكام الإعدام بلغت ١٧٦٣ حكما وينُتظر ٤٤١ حكما منها النظر في أحكام الطعون المقدمة والتي عادة ما يتم رفضها وفق ما هو معتاد من القضاء المصري خلال السنتين الماضيتين.
وتوالت التغريدات والتعليقات على موقعي تويتر وفيسبوك، للمشاركة في الوسم الذي أطلقته حملة وطن لهذه المناسبة، وذكروا فيها بأسماء المحكوم عليهم بالإعدام والتذكير بالذين تم تنفيذ الحكم بهم فعليا، وما يلي عينة من التغريدات:
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة