"#عليكم_200_لعنة".. وسم فلسطيني ضد التنسيق الأمني   
الجمعة 1437/4/12 هـ - الموافق 22/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 21:00 (مكة المكرمة)، 18:00 (غرينتش)
أطلق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حملة انتقدوا فيها بشدة مدير الاستخبارات الفلسطينية ماجد فرج إثر تصريحات صحفية قال فيها إن الأمن الفلسطيني أحبط مئتي عملية لنشطاء فلسطينيين ضد إسرائيل خلال ‫‏انتفاضة القدس الأخيرة.

وأشعل نشطاء فلسطينيون وعرب موقعي فيسبوك وتويتر بمئات التغريدات ضد التنسيق الأمني، وأطلقوا وسم "‫#‏عليكم_200_لعنة"، في إشارة إلى تصريحات فرج، كما أن وسم "#ماجد_فرج" امتلأ بهجوم واسع ضد سياسة السلطة الأمنية واستهدافها نشطاء الانتفاضة خدمة لإسرائيل.

وأقر فرج في تصريحاته لمجلة ديفنس نيوز الأميركية بإحباط أجهزة السلطة أكثر من مئتي هجوم ضد الإسرائيليين واعتقال أكثر من مئة فلسطيني في الأشهر الثلاثة الماضية، مؤكدا أن السلطة ستحافظ على التنسيق الأمني مع إسرائيل.

النشطاء أيضا استنكروا ما سموه دفاع حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) عن أفعال تمثل خيانة لدماء الشهداء وتضحيات الشعب الفلسطيني، مستغربين تفاخر وتباهي أجهزة السلطة بقمعها لأبناء الشعب ومناصرتها قوات الاحتلال.

#شاهد .. تعرف على مدير مخابرات السلطة ماجد فرج الذي يعترف علانية بتعاون أجهزة السلطة مع الاحتلال

Posted by Shehab News Agency on Thursday, January 21, 2016

ويرى النشطاء أن الأجهزة الأمنية للسلطة الفلسطينية تعمل ضد الإجماع الوطني، وأن تصريحات فرج الأخيرة تثبت أن وعود القيادة الفلسطينية بوقف التنسيق الأمني مع الاحتلال مجرد شعارات فارغة المضمون، بحسب وصفهم.

نشطاء آخرون اعتبروا ما تقوم به الأجهزة الأمنية الفلسطينية "عمالة"، وتساءلوا عما إذا كانت إسرائيل تقوم بالتنسيق مع السلطة بشأن المستوطنين الذين يعتدون على الشعب الفلسطيني.

وشددت التغريدات على أن تصريحات فرج تدلل على أن حماية أمن الاحتلال صارت عقيدة ثابتة لدى أجهزة السلطة، مؤكدين أن ذلك لن يجهض الانتفاضة ولن يوفر الأمن للاحتلال.

#عليكم_200_لعنة

Posted by ‎ايمن عبد‎ on Thursday, January 21, 2016

#عليكم_200_لعنة

Posted by ‎أبو ملاك قديح‎ on Thursday, January 21, 2016

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة