#إضراب_العقرب.. أمعاء خاوية بمواجهة "غوانتانامو" مصر   
الثلاثاء 23/5/1437 هـ - الموافق 1/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:34 (مكة المكرمة)، 19:34 (غرينتش)

حملة واسعة أطلقها ناشطون مصريون على مواقع التواصل الاجتماعي تضامنا مع معتقلي سجن العقرب سيئ الصيت الذين أعلنوا إضرابا مفتوحا قبل أيام، احتجاجا على ما تمارسه الحكومة المصرية بحقهم، وعدم السماح لذويهم بزيارتهم أو الاعتداء عليهم بالضرب في كثير من الأحيان أثناء الزيارة.

وعبر الناشطون من خلال هاشتاغ "#إضراب_العقرب" عن الغضب الشديد إزاء ما يتعرضه له المعتقلون، خصوصا وأن سجن العقرب وفق رأيهم به خير من أنجبت مصر من علماء وأطباء وصحفيين ودعاة يعاَملون بإهانة شديدة، إضافة إلى أن شهادات ذويهم بعد زيارتهم تقول إن أجسادهم هزيلة جدا وحالاتهم الصحية مزرية للغاية، معتبرين أن ما يقومون به هي "معركة أمعاء خاوية".

انتصر محمد القيق .. انتصرت الإرادة. معتقلون مضربون في #مقبرة_العقرب لا تنقصهم إرادة في أخذ حقوقهم في إضراب بدأوه وحملة...

Posted by ‎ سناء عبد الجواد ‎ on Saturday, 27 February 2016

كما أشاروا أيضا إلى الحالة النفسية للمعتقلين ومدى الإهانة التي يشعرون بها إزاء تعامل الضباط غير اللائق والمهين مع أهلهم وذويهم، مشددين على أن مثل هذه الإضرابات ما هي إلا للحصول على كرامتهم المُهانة بشكل مستمر، وأن ما يحدث في سجن العقرب سلسلة من جرائم تعذيب نفسي وبدني تندرج تحت بند الجرائم ضد الإنسانية، وأن هذا ما كان ليحدث لولا أن ضباط السجن أمِنوا العقوبة وأن ما يقومون به يتم بإشراف رسمي وتستر قضائي.

وعن الإعلام، أكد الناشطون أن مثل هذه الإضرابات لا تذاع في الإعلام المصري ولا يتم الحديث عنها، فيما تبقى تغطية الإعلام الدولي خجولة مقارنة بحجم الانتهاكات التي تحدث، ويرى الناشطون أن العبء الأكبر يقع على الصحافة العالمية لإيصال صوت هؤلاء خاصة مع ما يمارسه الإعلام المحلي من تعتيم وتزييف للحقائق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة