"#خط_البلدة".. مولود كل دقيقة في السعودية   
الأحد 1437/5/20 هـ - الموافق 28/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:08 (مكة المكرمة)، 10:08 (غرينتش)
لا تزال قضية نسب المواليد تشكل شاغلا أساسيا من مشاغل التنمية في العالم العربي، حيث يشكل تضخم نسب السكان مع محدودية فرص العمل إشكالا أساسيا في تساؤلات التطور والتنمية المستدامة.

قناة "خط البلدة" على يوتيوب سلطت الضوء على قضية المواليد في إحدى أهم الدول العربية وهي المملكة العربية السعودية، حيث أظهرت الإحصاءات -التي اعتمدت عليها القناة والتي نسبتها لمصلحة الإحصاءات والمعلومات السعودية- طفرة في النمو السكاني للمملكة خلال العقد الأخير.

فـالمملكة في عام 1991 ولد فيها ما يقرب من 400 ألف مولود، مما يعني أنهم بلغوا خلال هذا العام 25 عاما وصاروا في سن العمل، الأمر الذي يحتم عليهم الحصول على وظائف وفرص عمل، إلا أن هذا الرقم ارتفع في عام 2015.

فتعداد المواليد ارتفع في العام الأخير ليبلغ نحو 540 ألف مولود، مما يعني أن نسبته تصل إلى مولود واحد كل دقيقة، وهذا ما يشكل تحديا تنمويا أمام المملكة.

ذكرت القناة أيضا أن عدد الطلبة الذين يدرسون في مدارس المملكة فوق 15 عاما يصل 3 ملايين و250 ألف طالب وطالبة، مما يعني -وفق الفيديو- أنهم سيدخلون سوق العمل خلال السنوات العشر القادمة، وهذا يتطلب مزيدا من الحاجة للتنمية لتوفير فرص عمل للجيل الصاعد.

وحين تمت المقارنة بين عدد المتوقع تقاعدهم خلال السنوات العشر القادمة وبين عدد المتوقع دخولهم سوق العمل لسد الشواغر، وجدت قناة "خط البلدة" أن الشاغر نتاج التقاعدات سيكون 691 ألفا فقط، مما يعني حين التنسيب مع عدد المتوقع توظيفهم وجود فائض يزيد عن 2.5 مليون وظيفة يفترض توفيرها لسد الحاجة، وفق القناة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة