شاهد: أمانة الأردنيين في التعامل مع ضرير   
الجمعة 1437/5/11 هـ - الموافق 19/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 21:44 (مكة المكرمة)، 18:44 (غرينتش)

ناقشت الحلقة الأخيرة من برنامج "فكرة ومقلب" الفكاهي -الذي تبثه قناة اليرموك- أمانة الشارع الأردني، حيث قام مقدم الحلقة بتمثيل دور الأعمى وإخراج عشرة دنانير متظاهرا أنه يظنها دينارا واحدا، ويطلب ممن يصادفهم في الشارع صرفها، لتتنوع بعدها ردود فعل الشارع التي جاء معظمها إيجابية.

وأظهرت هذه التجربة -التي قصد منها مقدم الحلقة سيف زيتون اختبار مدى أمانة الناس- نتائج مشجعة، فقد تعامل معظم من خضعوا للتجربة مع الضرير بأمانة، باستثناء قلة ممن قاموا بالتحايل عليه وأخذ نقوده.

وسعيا لعدم التشهير بمن أخذوا النقود، فقد أخفى مقدم الحلقة وجوههم، لكنه وجّه في النهاية رسائل واضحة لمن فشلوا في الاختبار وللمشاهدين بأن يكونوا أكثر مصداقية وأمانة.

أما من تحايلوا على الضرير فقد سارع كل منهم لأخذ العشرة دنانير وإعطائه صرف دينار، بل تمادى بعضهم في سؤال الضرير إن كان يريد صرف أية أموال أخرى حتى يظفروا بغنيمة أكبر، إلا أن مقدم الحلقة كان يقوم بالإمساك بهم بعد توثيق المشهد.

ورغم أن فكرة الحلقة كانت مكررة حيث قام بتأديتها نشطاء في عواصم غربية، فإن تفاعل الجمهور معها كان جيدا، حيث حصدت الحلقة آلاف المشاهدات في موقعي يوتيوب وفيسبوك، وتم تداولها بكثافة في تطبيق الواتسآب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة