#ميدان_التحرير.. وعقدة الخوف من يناير   
السبت 1437/4/13 هـ - الموافق 23/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:40 (مكة المكرمة)، 12:40 (غرينتش)
أثارت مشاهد انتشار المدرعات الحربية التابعة للجيش المصري ودباباته في مناطق التظاهر المحتملة بذكرى ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011 جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، فالصور التي أظهرت احتلال الآليات العسكرية للميادين العامة أعادت مجددا شبح التوتر والانفجار وفق مغردين.

كثيرة هي الوسوم التي انطلقت تناقش حركة قوات الجيش الأخيرة في مصر إلا أن أبرزها كان وسم "#ميدان_التحرير" حيث جاء تحته أبرز تعليقات النشطاء المصريين بشأن الاستنفار العسكري الحاصل في أنحاء الجمهورية.

وفي حكم العسكرعساكر تموت في سينا يبعت سهوكه الجيش يحمي نجيلة ميدان التحرير

Posted by ‎الخر يف‎ on Saturday, January 23, 2016


الجهوزية العسكرية للقوات المسلحة أمام دعوات لم تتبنها أي قوة سياسية على الأرض بخصوص 25 يناير جاءت مستفزة لغضب الشباب من سياسات النظام الحالي، الذي أصبح -وفق قولهم- يتعامل مع الشباب ومع ذكرى ثورته بمنطق العدو الذي يجب قمعه عسكريا، وليس صاحب الحق والثورة.

تعليقات المغردين على الوسم انطلقت لما هو أبعد من الوضع الداخلي، إذ عقد المغردون مقارنات بين استنفار الدولة ضد ما يسمى "خطر المظاهرات المحتملة" وبين تفاعل الدولة مع خطر أكبر وأكثر وضوحا يتعلق ببناء سد النهضة والمضي قدما في تشغيله دون أدنى ضمانات لمستقبل حصة مصر من المياه، مما سيؤثر بشكل حتمي على كافة أشكال الحياة في مصر، وفق قولهم.

"اللي يقولك لو معجبناش الرئيس هنزل ميدان التحرير دة شخص جاهل مش هيبقي فيه ميدان تحرير هيتقفل بالبوابات والدبابات "الكبير ابو اسماعيل

Posted by Mohamed Soltan on Friday, January 22, 2016


وسخر مغردون آخرون من مقولات رددها البعض إبان المظاهرات التي مهدت للانقلاب العسكري في مصر، حيث نادى ناشطون بإزاحة الرئيس محمد مرسي من الحكم وإذا تغولت سلطات من جاء بعده فسيكون الميدان "موجودا"، إلا أنه ووفق مغردين أصبح الميدان "مقفولا بالدبابة العسكرية" التي تمنع بشكل واضح أي محاولة للتظاهر مجددا في الميادين.

ودعا الشباب على الوسم مجددا للزحف في ذكرى الثورة والتظاهر في الميادين رغم انتشار الآليات العسكرية، مؤكدين أن الوضع الذي آلت إليه البلاد تحت حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي لم يعد بالإمكان السكوت عنه، وفق قولهم، فالضرر أصبح يتعدى هذا الجيل لأجيال لاحقة ستتأثر بشكل مباشر من ملفات الفشل التي -بنظرهم- يتحمل مسؤوليتها النظام القائم بشكل كامل.

#الميدان_بينادينا_عشان عشان في حاكم طاغية وفاشل وقاتل لازم يرحل عشان يسقط حكم العسكر اللي خنقننا بقالهم 65 سنة

و طول ما الجيش فى ميدان التحرير ، هاتفضل سيناء فى ايد جنود الولايه ..#خطاب

Posted by ‎عبدالله الشريف - Abdullah Elsherif‎ on Friday, January 22, 2016
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة