آبل تستهدف أوبر بالاستثمار بشركة منافسة   
الاثنين 1437/8/9 هـ - الموافق 16/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:16 (مكة المكرمة)، 13:16 (غرينتش)

أعلنت شركة آبل استثمارها مليار دولار في شركة النقل الصينية "ديدي تشوكسينغ"، في واحدة من أكبر استثمارات آبل الخارجية، وفي خطوة قد تعطي الشركة الأميركية مساحة أكبر للعمل في السوق الصينية التي تعدّ بالغة الأهمية لنجاحاتها المستقبلية، كما تضعها في مواجهة مباشرة مع مواطنتها شركة "أوبر".

ونقلت وكالة رويترز عن الرئيس التنفيذي لشركة آبل تيم كوك قوله إن شركته أقدمت على هذا الاستثمار لعدد من الأسباب الإستراتيجية، وإن الصفقة تشكل فرصة غنية لمعرفة المزيد عن قطاعات أعمال معينة في السوق الصيني.

وأضاف أنه يرى فرصا أفضل لآبل وديدي تشوكسينغ للتعاون مستقبلا، لكنه أكد أن تركيز شركته سيظل على التجربة الداخلية للسيارة من خلال نظام "كار بلاي" الذي يربط بين الهواتف الذكية بأنظمة الترفية في السيارة.

بدورها، قالت شركة ديدي تشوكسينغ -التي تبلغ قيمتها السوقية نحو عشرين مليار دولار- في بيان إن هذه الصفقة تعد الاستثمار الأكبر الذي تتلقاه.

وتهيمن الشركة على سوق خدمات الركوب في الصين، وتقول إنها تسجل 11 مليون عملية ركوب يوميا، وتسيطر على ما نسبته 87% من سوق خدمات الركوب في الصين.

وتعد الشركة -التي يبلغ عمرها أربع سنوات- المنافس الأكبر لشركة أوبر في البلاد، وكانت خسرت عدة مليارات سابقا خلال معارك مع أوبر لفرض هيمنتها هناك.

وتأتي خطوة آبل في وقت تشكل فيه شركات صناعة السيارات وشركات التقنية تحالفات جديدة وتصنع استثمارات مشتركة، وقد تكون لاستثمارها في شركة تقدم خدمات النقل في الصين علاقة بخطط دخولها مستقبلا في مجال تكنولوجيا السيارات.

وتحاول آبل تنشيط مبيعاتها في الصين التي تعد أكبر سوق للهواتف الذكية في العالم، وكانت الشركة تعرضت لضغوط كبيرة من قبل المنظمين هناك، وسيسافر كوك إلى البلاد في وقت لاحق هذا الشهر.

وعندما سئلت رئيسة شركة ديدي تشوكسينغ جين ليو -ابنة مؤسس شركة حواسيب لينوفو وصاحب الصلات السياسية ليو تشونزهي- عما إذا كانت شركتها ستساعد في تحسين علاقات آبل الحكومية في الصين، قالت إن "هناك الكثير من الأشياء التي يمكن أن نعمل عليها معا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة