الظروف الاقتصادية تؤثر على أوزان الأطفال   
الأحد 1437/9/8 هـ - الموافق 12/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:17 (مكة المكرمة)، 16:17 (غرينتش)

كشفت دراسة حديثة أجريت على تلاميذ في كاليفورنيا أن فرص معاناة الأطفال من الوزن الزائد أو السمنة المفرطة قد تزيد بارتفاع معدلات البطالة في مجتمعاتهم.

وقالت الباحثة في كلية جون هوبكنز بلومبيرغ للصحة العامة في بالتيمور فانيسا أودو التي قادت فريق البحث لرويترز في رسالة بالبريد الإلكتروني إن "الدراسة تشير إلى وجود آثار سلبية وآثار صحية محتملة طويلة المدى على الأطفال نتيجة صدمة اقتصادية مثلما أحدثه الكساد الكبير".

ودرس فريق الدراسة مؤشرات على تغيرات اقتصادية في كاليفورنيا في الفترة بين 2008 و2012 ومنها مستويات البطالة ومعدلات الحجز على منازل.

واستعان الباحثون ببيانات تخص أطوال وأوزان 1.7 مليون تلميذ من وزارة التعليم في الولاية، وكان متوسط أعمار الأطفال الذين شملتهم الدراسة 13 عاما، أكثر من نصفهم من أصول لاتينية.

وخلال فترة الدراسة خلص الباحثون إلى أن كل زيادة بنسبة 1% في البطالة داخل المجتمع تقابلها زيادة نسبتها 14% في مؤشر كتلة الجسم لدى الأطفال الذين شملتهم الدراسة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة