تمرينات بالتكنولوجيا تعيد الحركة جزئيا لمصابين بالشلل   
الأحد 12/11/1437 هـ - الموافق 14/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:01 (مكة المكرمة)، 19:01 (غرينتش)
أظهرت دراسة حديثة أن مرضى مصابين بالشلل السفلي استعادوا التحكم والإحساس بأطرافهم بشكل جزئي بعد التدريب على استخدام مجموعة متنوعة من التكنولوجيا التي تربط أجهزة بالدماغ.

وتتبع الباحثون حالات ثمانية مرضى بالشلل نتيجة إصابات في الحبل الشوكي مع تكيفهم على استخدام التكنولوجيا التي تحول نشاط الدماغ إلى إشارات كهربائية تشغل أجهزة مثل هياكل خارجية على الجسم أو أذرع آلية.

ونقلت جامعة ديوك بالولايات المتحدة في بيان عن الدكتور ميجيل نيكوليليس أستاذ علم الأعصاب وهندسة الطب الحيوي بالجامعة قوله "في مفاجأة كبرى، لاحظنا أن التدريب طويل الأمد بالأجهزة الموصولة بالمخ أحدث تعافيا عصبيا جزئيا"، ونشرت الدراسة يوم الخميس في دورية "ساينتفيك ريبورتس".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة