مجهر رخيص الثمن لتشخيص الأمراض مبكرا   
الأربعاء 1437/1/9 هـ - الموافق 21/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:00 (مكة المكرمة)، 10:00 (غرينتش)

توصل باحثون أميركيون إلى اختراع مجهر فعال ورخيص الثمن يتيح للأطباء إمكانية تشخيص الأمراض -بما في ذلك الإيدز والسرطان- في المناطق الفقيرة من العالم، وذلك وفق مجلة "بيوميديكال أوبتكس أكسبرس" الطبية، التابعة لجمعية البصريات الأميركية.

وأشار علماء بجامعة رايس في مدينة هيوستن بولاية تكساس إلى أن المجهر البلاستيكي المصنوع بتقنية ثلاثية الأبعاد سيلعب دوراً فعالاً في تسريع عملية تشخيص الأمراض بالمناطق الفقيرة والنائية من العالم، حيث تشهد ندرة في توفر المخابر الطبية.

وقال الأستاذ في الجامعة توماس تكاتشزيك، بمقال نشرته المجلة الطبية، إن الهدف من هذا الاختراع هو إجراء الفحوصات المخبرية للمرضى في المناطق الفقيرة بأقل تكلفة ممكنة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة