إيطاليا تغلق مواقع إلكترونية لبيع البضائع المقلدة   
الجمعة 1436/9/3 هـ - الموافق 19/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:54 (مكة المكرمة)، 17:54 (غرينتش)

قالت الشرطة المالية الإيطالية الجمعة إنها أغلقت 410 مواقع على الإنترنت لبيع البضائع الفاخرة المقلدة من بينها حقائب يد للنساء تحمل اسم برادا وساعات يد تحمل اسم باتيك فيليب، وشنت مداهمات على المقلدين بأنحاء البلاد.

وقالت الشرطة إن البضائع المقلدة لها آثار سلبية واضحة على الاقتصاد من ناحية فقد الوظائف والتهرب الضريبي، وصلاتها بالجريمة المنظمة واستغلال القُصر والأمن والصحة والإضرار بالجمارك.

كما عانت صناعة الموضة في إيطاليا طويلاً من المقلدين الذين يصنعون نسخا رديئة من أفضل الملابس والإكسسوارات بالسوق، والتي تساهم بستين مليار يورو سنويا في اقتصاد البلاد.

وقال الادعاء العام في مؤتمر صحفي في العاصمة الإيطالية روما إنه يجري التحقيق مع 15 شخصا يديرون مواقع على الإنترنت.

وجرت المداهمات في 11 مدينة من ميلانو في الشمال إلى باليرمو وهي المدينة الرئيسية بجزيرة صقلية في الجنوب، وذلك في إطار حملة واسعة لضبط البضائع المقلدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة