تحقيقات بدول أوروبية نتيجة تسريبات وثائق بنما   
الاثنين 27/6/1437 هـ - الموافق 4/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:31 (مكة المكرمة)، 13:31 (غرينتش)

تتحرى السلطات في النمسا والسويد والنرويج وهولندا في أمر عملاء محليين لمؤسسة قانونية تتخذ من بنما مقرا لها وردت أسماؤهم في تسريبات ضخمة للبيانات، وذلك للتحقق من حالات تهرب ضريبي محتملة.

 و"وثائق بنما" هي محور تحقيق نشره أمس الأحد الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين وأكثر من مئة مؤسسة إخبارية أخرى في مختلف أنحاء العالم.

وتغطي "وثائق بنما" المسربة فترة تتجاوز أربعين عاما من 1977 وحتى ديسمبر/كانون الأول الماضي، وتظهر أن بعض الشركات -التي توجد مقارها الرسمية في ملاذات ضريبية- تُستغل في ما يشتبه فيها بأنها عمليات غسل أموال وصفقات سلاح ومخدرات إلى جانب التهرب الضريبي.

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة