باحثون: بكتيريا تنتشر عالميا وتهدد حياة مرضى التليف الكيسي   
الاثنين 1438/2/13 هـ - الموافق 14/11/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:47 (مكة المكرمة)، 14:47 (غرينتش)

قال باحثون بريطانيون إن عدوى بكتيرية مقاومة لأنواع متعددة من العقاقير ويمكن أن تسبب مرضا يهدد حياة المصابين بالتليف الكيسي، انتشرت عالميا وصارت أكثر خطورة بشكل متزايد.

وفي دراسة نشرت في دورية "ساينس"، قال الباحثون إن البكتيريا هي نوع مقاوم للعقاقير تسمى المتفطرة الخراجية "مايكوباكتريام أبسيسوس"، ويمكن أن تسبب التهابا رئويا حادا، وتشكل خطورة على نحو خاص للمرضى المصابين بالتليف الكيسي وغيره من أمراض الرئة.

وقال البروفيسور أندريس فلوتو من جامعة كمبردج والذي شارك في قيادة فريق الدراسة، إن "البكتريا تبدو من الوهلة الأولى أنها انتشرت من البيئة لكننا نعتقد أنها تطورت مؤخرا حتى أصبحت قادرة على القفز من مريض إلى آخر ولتصبح أشد خطورة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة