دعوى أميركي "أصلي" ضد مدرسة حرمته "الشعور بالفخر"   
الأربعاء 1436/8/16 هـ - الموافق 3/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:07 (مكة المكرمة)، 15:07 (غرينتش)

قال الاتحاد الأميركي للحريات المدنية إن طالبا من السكان الأصليين في الولايات المتحدة أقام دعوى قضائية ضد مدرسته الثانوية في كاليفورنيا، بعدما منعته من وضع ريشة نسر في قبعة التخرج.

وبحسب الاتحاد فإن كريستيان تيتمان (18 عاما) الطالب في السنة النهائية بمدرسة كلوفيس الثانوية، رفع قضية مستعجلة قبل حفل تخرجه المقرر غدا الخميس.

وأشار الاتحاد إلى أن تيتمان -وهو أحد أفراد قبيلة بيت ريفار- ووالديه طلبوا مرارا أن يحصل على إذن بوضع الريشة أثناء الحفل، تعبيرا عن تراثه وعقيدته وتكريما لإنجازه الأكاديمي، إلا أن طلباتهم رفضت.

وقال تيتمان لصحيفة "فريسنو بي" المحلية إن "ريشة النسر ليست رمزا لقبيلتي فحسب، لكنها تمثل الفخر الذي أشعر به تجاه قبيلتي وأهلي وتراثي". وأضاف "عندما أضع الريشة فوق رأسي أكون على اتصال بأسلافي".

وقالت المتحدثة باسم المدرسة كيلي أفانتس في رد بالبريد الإلكتروني، إن المدرسة حظرت منذ أمد طويل الاستعانة بأي "إضافات غير أكاديمية" أثناء الحفل حفاظا على وحدة زي الخريجين.

وأضافت أفانتس أن المدرسة عرضت على تيتمان السماح له باستخدام الريشة بعد تسلم شهادة التخرج، أو وضعها أثناء فقرات الحفل، إلا أن كلا العرضين قوبل بالرفض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة