حاملة الطائرات الإيطالية غاريبالدي   
الخميس 6/6/1436 هـ - الموافق 26/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:26 (مكة المكرمة)، 11:26 (غرينتش)

حاملة طائرات إيطالية لها أربعة محركات، قوة كل محرك ثمانون ألف حصان. قادرة على حمل سرب من الطائرات المقاتلة، وهي بذلك القطعة الرئيسة بالقوة البحرية الإيطالية.

الخصائص
تعتبر حاملة الطائرات "أم أم غاريبالدي" التي شاركت في عملية حظر الطيران فوق ليبيا خلال في ثورة 2011 القطعة الرئيسة بالقوة البحرية الإيطالية، ويمكن استخدامها لتنفيذ مهمات قتالية متعددة.

وتستطيع الحاملة، التي دخلت الخدمة عام 1985، وتستمد اسمها من جوزيبي غاريبالدي -أحد أبرز رموز حروب التحرير بإيطاليا- حمل 18 طائرة عمودية أو سربا من الطائرات المقاتلة التي تقلع بشكل عمودي، وهي مجهزة بأربعة محركات، قوة الواحد ثمانون ألف حصان.

تتمتع الحاملة بكافة المواصفات القتالية لمواجهة الغواصات والسفن المعادية بفضل نظام صواريخ سطح سطح بعيدة المدى مسيرة بالرادار، تزن رأس الواحد منها 210 كيلوغرامات، كما أنها مزودة بصواريخ مضادة للطائرات من طراز "ألباتروس" تتيح لها الدفاع عن نفسها.

والحاملة الإيطالية -التي صنعتها مؤسسة فنكنتييري في جنوى- مجهزة بثلاثة مدافع مزدوجة، وتوفر لها المدافع والصواريخ قوة نارية كبيرة خلال الاشتباك مع قطع معادية.

أما فيما يتعلق بالاتصال، فقد تم تجهيزها أيضا بأنظمة متطورة يعمل بعضها عن طريق الأقمار الصناعية. وفي وسع طاقمها جمع معلومات من خلال الاتصالات وشبكات البيانات.

يُذكر أن إيطاليا وضعت الحاملة غريبالدي في خدمة التحالف الدولي المشارك في عملية فجر أوديسا 2011 لمراقبة تطبيق قرار حظر الطيران فوق الأجواء الليبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة