الإمارات وقطر تخفضان سعر الفائدة 0.25%   
الخميس 1429/4/26 هـ - الموافق 1/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:09 (مكة المكرمة)، 11:09 (غرينتش)

دول الخليج تسعى للحفاظ على قيمة عملاتها بمواكبة الفائدة الأميركية (الفرنسية-أرشيف)

أعلن البنك المركزي في الإمارات التي تربط عملتها بالدولار خفض سعر إعادة شراء أموال ليلة واحدة (الريبو) بواقع 25 نقطة أساس إلى 2% لمواكبة خفض الفائدة الأميركية بنفس المقدار.

وأفاد البنك بأنه خفض سعر الريبو من 2.25% إلى 2% أمس، ويعتبر سعرالريبو الذي بدأ العمل به في نوفمبر/تشرين الثاني هو سعر الفائدة القياسي في الإمارات ويحدد سعر اقتراض البنوك أموالا من البنك المركزي.

وجاء هذا القرار بعد إعلان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أمس خفض سعر الفائدة بنسبة 0.25% وهي خطوة كانت منسجمة مع التوقعات بينما أشار المجلس إلى أن الخطوة قد تكون الأخيرة في سلسلة خطوات تستهدف حماية الاقتصاد من أزمة الائتمان وتباطؤ سوق المساكن.

وخفض مجلس الاحتياطي أسعار الفائدة سبع مرات شكلت ما مجموعه 3.25% منذ 18 سبتمبر/أيلول الماضي.

كما أعلن البنك المركزي القطري خفض سعر تسهيلات الإيداع 0.25% إلى 2% وإبقاء سعر الإقراض القياسي دون تغيير عقب خفض الفائدة الأميركية.

وتربط قطر عملتها المحلية الريال بالدولار وهي كغيرها من دول الخليج التي تربط عملاتها بالدولار تقتفي خطى مجلس الاحتياطي للحفاظ على قيمة عملتها.

وأبقت قطر سعر تسهيلات الإقراض عند 5.5% دون تغيير وحافظت على سعر الريبو (إعادة شراء الأوراق المالية) عند 5.55% دون تغيير.

ويلزم ربط دول الخليج عملاتها بالدولار بالسير على خطى مجلس الاحتياطي الاتحادي من أجل المحافظة على القيمة النسبية لعملاتها المحلية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة