شركة أميركية لصنع الرقائق تعتزم التخلي عن ربع عمالها   
الخميس 16/3/1430 هـ - الموافق 12/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 1:06 (مكة المكرمة)، 22:06 (غرينتش)
شركة ناشيونال تحاول التكيف مع التراجع في الطلب على منتجاتها (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت إحدى أكبر الشركات الأميركية لإنتاج رقائق الهاتف المحمول في العالم اليوم الأربعاء عزمها الاستغناء عن 1700 عامل, يشكلون حوالي ربع قوة العمل لديها.
 
وقالت شركة ناشيونال سيمي كونداكتور كورب إن عملية خفض العمالة تشمل كل قطاعات الشركة، وسوف تتم على مرحلتين, حيث سيتم الاستغناء عن 850 عاملا فورا وعن 875 عاملا في الشهور المقبلة.
 
كما أكدت الشركة أنها ستغلق اثنين من مصانعها في الصين وولاية تكساس الأميركية في محاولة للتكيف مع التراجع الحاد في الطلب على الرقائق التي تستخدم في الهواتف التي تنتجها شركات الهواتف العالمية مثل نوكيا.

وقال بريان هالا الرئيس التنفيذي للشركة إن الركود الاقتصادي العالمي أثر على نشاط ناشيونال نظرا للتراجع الحاد في الطلب, مضيفا أن الإجراء الذي أعلن اليوم سوف يساعد الشركة في الحفاظ على قدرتها التنافسية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة