واشنطن تنوي صرف رواتب للعراقيين من أموال مجمدة   
الأربعاء 1424/2/15 هـ - الموافق 16/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مسؤولون أميركيون إن العراق سيستخدم الدولار الأميركي والدينار العراقي إلى جانب عملات أخرى لحين إصدار عملة جديدة. وأضافوا أن الإدارة الأميركية المدنية التي ستتولى حكم البلاد
ستستخدم 1.7 مليار دولار من أموال العراق المصادرة في سداد مرتبات الموظفين العراقيين وتأسيس احتياطي نقدي.

وقال مسؤولان طلبا عدم نشر اسميهما للصحفيين إن هذه الإدارة المدنية التي ستدير شؤون البلاد حتى يتولى العراقيون زمام الأمور ستبدأ في غضون أيام بصرف 20 دولارا لكل من العاملين المدنيين العراقيين في الحكومة كدفعة استثنائية.

وقال أحد المسؤولين "يشمل ذلك أغلب العاملين، سيحصلون على دفعة استثنائية تبلغ 20 دولارا وتصرف بالدولار". وأضاف "الأمر لا يتعلق بدولرة الاقتصاد بل بتوفير المال للشعب المحتاج". وقال المسؤول الثاني إن تصميم عملة جديدة يحتاج ما بين 90 و180 يوما وطرحها للتداول سيحتاج فترة أطول.

وحتى تطرح العملة الجديدة سيستخدم العراق الدولار والدينار وجميع العملات المتداولة الأخرى. وقال أحد المسؤولين "من واقع خبرتنا فإن هذه النظم المتعددة العملات تعمل بكفاءة شديدة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة