منظمة التجارة تفشل بتحريك مفاوضات تحرير المبادلات   
السبت 1426/6/24 هـ - الموافق 30/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:07 (مكة المكرمة)، 14:07 (غرينتش)
بورتمان متفائل بالتوصل إلى اتفاق خلال اجتماع هونغ كونغ (رويترز)
فشل أعضاء منظمة التجارة العالمية الـ48 بعد ثلاثة أيام من المحادثات بجنيف، في تحريك المفاوضات حول تحرير المبادلات التي تصطدم غالبا بالخلاف على الدعم الغربي للزراعة.
 
واعترفت كبيرة مسؤولي المفاوضات سفيرة كينيا أمينة محمد في مؤتمر صحفي الجمعة بوجود صعوبات، لكنها قالت إنه يمكن التغلب عليها بالإرادة السياسية.
 
وكان يفترض أن تنتهز الدول الأعضاء فرصة الاجتماع لصياغة مسودة اتفاق عالمي لتحرير التجارة لعرضه على الاجتماع الوزاري المقبل الذي سيعقد في هونغ كونغ في ديسمبر/ كانون الأول المقبل.
 
وعلى الرغم من وجود كبار المسؤولين التجاريين الأميركي والأوروبي والهندي والياباني في الاجتماع, اضطرت المنظمة للاكتفاء بالحديث عن وضع المفاوضات وتحديد موعد للإعداد لاجتماع هونغ كونغ .
 
ويفترض أن يتوج هذا الاجتماع دورة المفاوضات التي أطلقت في العاصمة القطرية الدوحة في 2001 بهدف وضع التجارة في خدمة تنمية الدول الفقيرة، إلا أن هذه الدورة التي كان يفترض أن تختتم في نهاية العام الماضي تصطدم بالتنافس بين الشمال والجنوب بشأن الزراعة.
 
وكان هذا الملف أدى إلى فشل المؤتمر الوزاري السابق للمنظمة الذي عقد في كانكون (المكسيك) في 2003.
 
من جانبه أعرب الممثل التجاري الأميركي روب بورتمان عن تفاؤله من التوصل إل اتفاق خلال اجتماع هونغ كونغ على الرغم من فشل محادثات جنيف.
 
وقال إن الولايات المتحدة لعبت دورا قياديا في إطلاق هذه المفاوضات وستواصل لعب هذا الدور حتى نصل إلى نتيجة نهائية.
 
وأكد المدير العام القادم لمنظمة التجارة العالمية باسكال لامي الذي سيتولى منصبه في الأول من سبتمبر/أيلول إن الأشهر المقبلة ستكون حاسمة للإعداد
للمؤتمر الوزاري المقبل في هونغ كونغ.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة