نمو عدد المسافرين بمطار أبو ظبي بنسبة 27%   
الثلاثاء 1428/7/24 هـ - الموافق 7/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:33 (مكة المكرمة)، 11:33 (غرينتش)
المرافق الجديدة لمطار أبو ظبي ترفع طاقته الاستيعابية إلى 20 مليون مسافر (الجزيرة نت)

شرين يونس-أبو ظبي
 
حقق مطار أبو ظبي الدولي نموا عاليا في أعداد المسافرين خلال النصف الأول من العام الجاري فبلغ مجموعهم 3.071 ملايين شخص، بزيادة قدرها 27% عن نفس الفترة من عام 2006 والتي استقبل فيها المطار 2.414 مليون مسافر.
 
وسجلت حركة الطائرات كذلك زيادة بنسبة 7% ليصل مجموعها إلى 39.3 ألف طلعة عن نفس الفترة الممتدة من يناير/ كانون الثاني إلى يونيو/ حزيران الماضي. كما وصلت نسبة النمو في حركة الشحن إلى 34%، فبلغت 149.2 ألف طن خلال ذات الفترة.
 
وأوضحت بيانات رسمية أنه خلال يونيو/ حزيران الماضي استقبل المطار 552.797 مسافرا، بزيادة قدرها 26% مقارنة ببيانات المسافرين خلال نفس الشهر من العام الماضي والتي بلغت 439.556 مسافرا.
 
وحققت حركة الطائرات كذلك نموا بنسبة 4% خلال نفس الشهر، فارتفعت إلى 6538 مقارنة مع 6286 في يونيو/ حزيران 2006. أما حركة الشحن خلال يونيو 2007 فقد سجلت أيضا نمواً بنسبة 31% وبلغت 27.6 ألف طن مقارنة مع 21.1 ألف طن سجلت في نفس الشهر من العام الماضي.
 
وفى تصريح خاص للجزيرة نت أرجع مدير التسويق بشركة أبو ظبي للمطارات بيتر هوسلن، أحد أسباب هذه الزيادة في أعداد المسافرين إلى التوسع المستمر في شبكة طيران الاتحاد، والتي بلغ مجموع وجهاتها 45 حتى الآن، كان آخرها كوالالمبور وسيدني ودبلن.
 
وتحسبا للزيادة المطردة في أعداد المسافرين ذكر هوسلن أن إمارة أبو ظبي وضعت خطة لتطوير مرافق الطيران بالإمارة، شملت برامج قصيرة المدى وأخرى طويلة لمواجهة الطلب خلال السنوات الخمسين القادمة.
 
وقد أسهمت برامج التوسعة التي نفذت عام 2005 في رفع الطاقة الاستيعابية للمطار من 3.5 إلى 6.5 ملايين مسافر سنويا، وينتظر أن ترتفع إلى نحو 12 مليونا خلال النصف الأول من العام القادم عقب اكتمال المبنى الثالث الذي ستستخدمه شركة طيران الاتحاد.
 
كما سيؤدي اكتمال المبنى المركزي عام 2010 إلى رفع الطاقة الاستيعابية إلى 20 مليون مسافر، مع إمكانية زيادة سعته تدريجياً حسب الطلب إلى ما يربو على 40 مليونا.

الوجهات الأكثر نموا
"
القاهرة حظيت بأكبر عدد من المسافرين خلال يونيو الماضي، إذ بلغ مجموع المسافرين الذين قصدوها من مطار أبو ظبي الدولي 26362، تليها الدوحة (24392) فلندن (18433) ثم عمَّان (16097) فبانكوك (15244)
"
وكشف المسؤول أن القاهرة حظيت بأكبر عدد من المسافرين خلال يونيو/ حزيران الماضي، إذ بلغ مجموع المسافرين الذين قصدوها من مطار أبو ظبي الدولي 26362، تليها الدوحة (24392) فلندن (18433) ثم عمَّان (16097)، فبانكوك (15244).
 
وإلى جانب هؤلاء سجلت مجموعة أخرى من الوجهات نمواً في عدد المسافرين إليها، من بينها الرياض وجدة ودمشق وبيروت وبومباي والمنامة وكراتشي.
 
وجاءت الكويت على رأس الوجهات التي شهدت زيادة كبيرة في أعداد المسافرين الذين قصدوها خلال هذا العام، حيث تضاعف عدد قاصديها من مطار أبو ظبي الدولي أكثر من ثلاث مرات في يونيو 2007 مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي، تليها كوتشن بنسبة نمو 196%، فالرياض بنسبة 190%، ثم تايبيه بمقدار 180%، فالخرطوم بنسبة 96%.
 
وأشار هوسلن إلى أن شركة أبو ظبي للمطارات –المملوكة بالكامل لحكومة أبو ظبي والتي أنشئت عام 2005- تقوم حالياً بحملة تسويقية في الشرق الأوسط وآسيا بهدف اجتذاب المزيد من شركات الطيران إلى مطار أبو ظبي.
 
وقد استقبل المطار شركة طيران جديدة هي شركة طيران عمان التي بدأت تسيير رحلات منتظمة إلى أبو ظبي اعتباراً من مايو/ أيار الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة