البورصة المصرية تواصل ارتفاعها   
الثلاثاء 1432/4/25 هـ - الموافق 29/3/2011 م (آخر تحديث) الساعة 23:21 (مكة المكرمة)، 20:21 (غرينتش)

مؤشر البورصة صعد بنسبة 3% في تعاملات اليوم (الأوروبية-أرشيف)

واصل مؤشر البورصة المصرية مساره الصعودي في تعاملات اليوم للجلسة الثالثة على التوالي بعد تجدد اهتمام الأجانب بشراء الأسهم.

وتقدم المؤشر الرئيسي للبورصة في تعاملات اليوم بنسبة 3% ليصل إلى مستوى 5409 نقاط.

وعزي الارتفاع إلى إقبال قوي من المستثمرين المحليين، إلى جانب تجدد الاهتمام من الأجانب، في خامس أيام التداول، بعد إغلاق استمر أكثر من سبعة أسابيع بعد تفجر الثورة المصرية الشعبية التي أدت للإطاحة بالرئيس المصري السابق حسني مبارك.

وإزاء التطورات التي تشهداها البورصة كشف رئيس البورصة المصرية محمد عبد السلام أن هناك صناديق استثمار أجنبية دخلت السوق لأول مرة، مما يعكس جاذبية الأسهم حالياً. كما أعرب عن اعتقاده بأن السوق ستعود لساعات التداول الطبيعية خلال الأسبوع الحالي.

وعزز مكاسب البورصة اليوم ارتفاع أسهم شركات قطاع الاتصالات بعد أنباء عن زيادة رأسمال أوراسكوم تيليكوم إلى 14 مليار جنيه (2.4 مليار دولار), إضافة إلى خطة تقسيمها لشركتين بعد موافقة شركة فيمبليكوم الروسية على الاندماج معها.

ومن جهته صرح خبير السمسرة عمر درويش من التجاري الدولي للسمسرة بأن المستثمرين كانوا يتوقعون أن تواصل البورصة المصرية تراجعها لمستويات أكثر مما حدث في يومي الأربعاء والخميس السابقين، غير مدركين أن السوق كانت خسرت بالفعل نحو 25% قبل الثورة، الأمر الذي جعل أسعار الأسهم جذابة.

عائدات قناة السويس زادت الشهر الماضي بنسبة 16% (الفرنسية-أرشيف)
قناة السويس
وفي شأن آخر، أظهر تقرير حكومي مصري ارتفاع عائدات قناة السويس خلال فبراير/شباط الماضي بنسبة 16.3% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.

وأظهر التقرير الصادر عن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار أن عائدات قناة السويس بلغت خلال الشهر الماضي 388.7 مليون دولار، مقارنة بـ334.1 مليون دولار في فبراير/شباط 2010.

وكان تقرير حكومي صدر بداية الشهر الجاري أشار إلى أن عائدات القناة تراجعت خلال يناير/كانون الثاني الماضي لتصل إلى 416.6 مليون دولار، في مقابل 423.4 مليون دولار في ديسمبر/كانون الأول بنسبة انخفاض بلغت 1.6%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة