المكسيك تطلب خفض إنتاج الإيثانول لرفعه أسعار الغذاء   
الجمعة 1429/6/23 هـ - الموافق 27/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 18:10 (مكة المكرمة)، 15:10 (غرينتش)
إنتاج الإيثانول من الذرة رفع المنتجات المصنوعة منه بالمكسيك (الفرنسية-أرشيف)

حثت المكسيك دول العالم المنتجة للإيثانول من الحبوب خفض هذه المادة، مؤكدة أنها تزيد من رفع أسعار المواد الغذائية في السوق الدولية.
 
وقال وزير الزراعة المكسيكي ألبرتو كارديناس إن الحكومة المكسيكية تطلب من البلدان إعادة النظر في سياساتها لإنتاج الإيتانول المستخرج من الحبوب، لأنه يسبب أضرارا كبيرة ويؤدي إلى إفلاس قطاعي تربية المواشي والطيور في المكسيك.
 
ودعا كارديناس إلى خفض إنتاج الإيثانول المستخرج من الحبوب لأنه يدمر قطاعات التصنيع الزراعي في العالم أجمع، وسيؤثر على أسعار المواد الغذائية للملايين من سكان الأرض.
 
"

"
وأدى ارتفاع إنتاج الإيثانول المستخرج من الذرة في الولايات المتحدة إلى ارتفاع كبير لكل أسعار المنتجات المصنوعة من الذرة التي تعتبر الغذاء الأساسي للشعب المكسيكي. واستمر اتجاه ارتفاع الأسعار في العام 2008 على غرار ما يحصل في كل أنحاء العالم.
 
وكانت الحكومة المكسيكية قد أفرجت عن مساعدات مخصصة لتربية المواشي بنحو 870 مليون دولار.
 
يشار إلى أن منظمة أوكسفام للمساعدات الخيرية حمّلت في تقرير أصدرته قبل أيام، الوقود الحيوي المسؤولية عن 30% من الزيادة في أسعار الغذاء العالمية وإدخال 30 مليون شخص في العالم إلى قائمة الفقراء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة