القطرية تزيد عدد رحلاتها بين الدوحة وسنغافورة   
الخميس 1427/1/25 هـ - الموافق 23/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:38 (مكة المكرمة)، 19:38 (غرينتش)
القطرية تسير 44 طائرة ستتضاعف إلى حوالي 110 طائرات بحلول 2015 (الفرنسية)
أعلنت الخطوط الجوية القطرية عن البرنامج الجديد لرحلاتها اليومية بين الدوحة وسنغافورة بما يتيح ربطا أكثر سهولة خلال موسم الصيف بين هاتين المحطتين وباقي شبكة محطات القطرية عبر العالم.
 
وقال بيان للشركة إنه اعتبارا من الثاني من مايو/أيار المقبل ستشرع القطرية في تسيير رحلة يوميا انطلاقا من مطار الدوحة الدولي باتجاه سنغافورة، وهذه هي المرة الثالثة التي تجري فيها القطرية تطويرا على برنامج عملها إلى سنغافورة.
 
فمنذ تدشين أول الرحلات في ديسمبر/ كانون الأول 2003 بواقع ثلاث رحلات أسبوعيا رفعت وتيرة الرحلات في مايو/أيار 2004 إلى سبع رحلات أسبوعيا تسير أربع منها عبر كوالالمبور.
 
طلب متزايد
وقال الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر في لقاء مع ممثلي وسائل الإعلام المحلية والدولية العاملة في سنغافورة إن زيادة عدد رحلات القطرية بين الدوحة وسنغافورة لتصبح رحلات يومية، ثم جدولة هذه الرحلات خطوة ترمي إلى تلبية الطلب المتزايد على هذا الخط من قبل المسافرين من رجال الأعمال والسياح من أوروبا والشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا، وتوفير أفضل وأسهل ربط بين سنغافورة وباقي محطات القطرية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا عبر مطار الدوحة الدولي.
 
وفي يوليو/تموز الماضي رفعت القطرية من سعة طائراتها العاملة نحو سنغافورة بتسيير طائرات "إيرباص إيه 330" مباشرة من الدوحة إلى سنغافورة دون توقف. وتواصل ثلاث من الرحلات الأسبوعية رحلاتها إلى مطار مدينة سيبو جنوبي الفلبين فيما تواصل الأربع رحلات الأخرى طريقها إلى العاصمة الإندونسية جاكرتا.
 
وتشغل الخطوط القطرية حاليا رحلاتها إلى 69 محطة عالمية كان آخرها مدريد وبرلين والعاصمة الكينية نيروبي، ومن المقرر أن تضاف هونغ كونغ إلى شبكة محطات القطرية يوم 26 مارس/آذار المقبل. وتسعى القطرية خلال العام الحالي إلى زيادة عدد محطاتها العالمية بتدشين 10 وجهات جديدة خلال العام الحالي.
 
وأوضح الباكر الخطوات التي قطعتها القطرية منذ إعادة إطلاقها عام 1997 لتصبح في سنوات قليلة واحدة من أهم عشر شركات طيران على المستوى العالمي.
 
واستعرض رؤية وخطط الخطوط القطرية لتصبح لاعبا أساسيا في صناعة الطيران العالمية.
 
وفي هذا الصدد أشار الباكر إلى أن القطرية تسير حاليا أسطولا من 44 طائرة إيرباص، ستتضاعف إلى حوالي 110 طائرات بحلول عام 2015 وهو النمو الذي لم يكن متوقعا لكنه حظي بكل الترحيب والتقدير من باقي الشركات العاملة في صناعة الطيران وأهلها إلى شق الطريق في قطاع الطيران العالمي وصولا إلى نيل أرفع الجوائز العالمية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة