لاغارد: الخليج عنصر استقرار أثناء الأزمة   
الخميس 19/11/1433 هـ - الموافق 4/10/2012 م (آخر تحديث) الساعة 14:15 (مكة المكرمة)، 11:15 (غرينتش)
لاغارد أشادت بالدور الذي تقوم به دول الخليج وخاصة الدور السعودي (رويترز-أرشيف)

أشادت رئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد بالدور الذي تقوم به دول مجلس التعاون الخليجي في دعم الاقتصاد العالمي والتخفيف من تداعيات الأزمة المالية العالمية.

وقالت المسؤولة الدولية إن دول المجلس مستمرة في أداء دورها في دعم الاستقرار المالي والاقتصادي خلال الأزمة بما فيها أزمة الديون السيادية بمنطقة اليورو.

وأضافت في تصريحات نقلتها وكالات الأنباء الدولية عن وكالة الأنباء السعودية (واس) أن "السعودية أدت دورا رئيسيا في صندوق النقد في الأوقات الحرجة".

ولفتت خلال مقابلة لها أمس في واشنطن إلى أن السعودية -أكبر اقتصاد عربي- ستساهم بمبلغ 15 مليار دولار لدعم موارد الصندوق المالية، قائلة "لم أتفاجأ بالقرار السعودي لأنه تقليد للمملكة بأن تكون شريكا وأن تكون موجودة في الأوقات الصعبة".

واعتبرت أن دول الخليج مجموعة مؤثرة، خاصة أنها من كبريات البلدان المنتجة للنفط، وهي مستمرة في أداء دورها في الاستقرار خلال المصاعب الاقتصادية التي يواجهها العالم.

وتابعت أنها واثقة من أنه في الوقت الذي ستبدأ حملتها لجمع الموارد للصندوق هذا الشتاء، فإن السعودية على وجه الخصوص ستكون أولى المساهمين من أجل رفع موارد الصندوق.

ويسعى الصندوق إلى مضاعفة موادره لزيادة قدرته الإقراضية إلى نحو 500 مليار دولار.
وتعتبر السعودية الدولة العربية الوحيدة في مجموعة العشرين التي تضم عددا من الاقتصادات الناشئة إلى جانب الاقتصادات الكبرى في العالم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة