بوتين يأمر ببدء التطبيع السياحي مع تركيا   
الخميس 26/9/1437 هـ - الموافق 30/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 11:44 (مكة المكرمة)، 8:44 (غرينتش)

أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس الأربعاء برفع العقوبات عن تركيا في مجال السياحة وتطبيع العلاقات التجارية بين البلدين، بعد أن أجرى محادثة هاتفية مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لأول مرة منذ اندلاع الأزمة الدبلوماسية بين البلدين في نوفمبر/تشرين الثاني 2015.

وقال بوتين في اجتماع للحكومة الروسية "أريد بدء المسائل المتعلقة بالسياحة، إننا نرفع القيود الإدارية في هذا المجال". في إشارة إلى الإجراءات التي تمنع السياح الروس من السفر إلى تركيا. وتابع قائلا "أطلب من الحكومة أن تبدأ عملية تطبيع التجارة وعلاقاتنا الاقتصادية".

وكانت موسكو اتخذت مجموعة من الإجراءات ضد تركيا في العديد من القطاعات، من بينها عقوبات سياحية وتجارية، ومنع توظيف العمال الأتراك، وفرض تأشيرة على الأتراك الذين يزورون روسيا.

وأظهرت بيانات رسمية تركية أمس الأول الثلاثاء أن عدد السائحين في تركيا تراجع بنحو 35% في مايو/أيار الماضي على أساس سنوي، مسجلا أكبر انخفاض منذ 22 عاما على الأقل.

وكشفت البيانات أن تركيا استقبلت 2.49 مليون زائر فقط في ذلك الشهر، كما أظهرت أن عدد السائحين الروس -الذين يتدفقون عادة على شواطئ جنوب تركيا- هوى بنسبة 91.8%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة