هبوط حاد للنفط والأسهم الأوروبية   
الثلاثاء 1430/4/26 هـ - الموافق 21/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:25 (مكة المكرمة)، 21:25 (غرينتش)
تداولات الاثنين في نيويورك تميزت بهبوط حاد للنفط (رويترز-أرشيف)

أغلقت أسواق المال الاثنين على تراجع حاد في أوروبا وأقل حدة بالولايات المتحدة. وتزامن هذا التراجع مع هبوط حاد لسعر الخام الأميركي في ظل ارتفاع الدولار ومخزونات النفط والبيانات الاقتصادية غير المطمئنة.
 
وتميزت معاملات اليوم بهبوط كبير لسعر الخام الأميركي الذي تراجع بأكثر من أربعة دولارات. ففي بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) تراجعت العقود الآجلة لخام النفط الأميركي عند التسوية لأدنى مستوى في أكثر من شهر.
 
وحصل هذا الهبوط الحاد مع تأثر أسواق الأسهم ببواعث القلق إزاء انتعاش سريع للاقتصاد, كما استمر الضغط على النفط من ارتفاع الدولار وفتور الطلب وارتفاع المخزونات النفطية الأميركية.
 
وقد تراجعت عقود الخام لشهر مايو/أيار المقبل 4.45 دولارات دولار أي بنسبة 8.84% إلى 45.88 دولارا للبرميل عند التسوية بعد أن وصل ارتفاعها أثناء جلسة التعاملات إلى 50.31 دولارا.
 
كما انزلقت أثناء الجلسة إلى 50.45 دولارا وهو أدنى مستوياتها منذ هبوط الأسعار إلى 43.62 دولارا يوم 16 مارس/آذار الماضي. وينتهي أجل عقود مايو/أيار الثلاثاء.
 
مخاوف وضغوط
وكانت بورصة وول ستريت قد افتتحت على تراجع بسبب مخاوف من استمرار مشاكل القطاع المصرفي المتعثر.
 
وتعرضت أسهم الشركات المالية لضغوط بعدما أعلن بنك أوف أمريكا عن زيادة كبيرة في القروض المتعثرة، في حين ارتفعت أرباحه لأكثر من مثليها بفضل صفقة شراء بنك ميريل لينش الاستثماري.
 
وهبط مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الأمريكية الكبرى 1.50% بينما فقد مؤشر ستاندرد آند بورز 1.80%. كما هبط مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات 1.87%.
 
وأغلقت الأسهم الأوروبية الاثنين على انخفاض حاد. وخصمت أسهم البنوك أغلب النقاط من المؤشر مع استياء المستثمرين من نتائج بنك أوف أميركا التي تميزت بزيادة في القروض المتعثرة.
 
وأغلق مؤشر يوروفرست 300 للأسهم الأوروبية الكبرى منخفضا بنسبة 3.5%. وفي باقي أنحاء أوروبا انخفض مؤشر فايننشال تايمز 100 بنسبة 2.5%, ومؤشر داكس الألماني بنسبة 4.1%, ومؤشر كاك 40 الفرنسي 4%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة