المنتدى الاقتصادي العالمي للشرق الأوسط يبدأ بالأردن   
الجمعة 1428/5/1 هـ - الموافق 18/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:11 (مكة المكرمة)، 15:11 (غرينتش)
عبد الله الثاني اعتبر أن هذا هو عام الفرص لبناء المستقبل الاقتصادي الإقليمي (الفرنسية) 
بدأت في منطقة البحر الميت بالأردن فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي للشرق الأوسط الذي يستمر ثلاثة أيام بمشاركة قادة دول وشخصيات سياسية واقتصادية عالمية.
 
وقال ملك الأردن عبد الله الثاني في كلمته أمام نحو ألف مشارك من خمسين دولة إن هذا هو عام الفرص لبناء المستقبل الاقتصادي الإقليمي، إضافة إلى فرص لإنهاء العنف وتحقيق السلام.
 
مجلس مشترك
وشهد المنتدى اليوم إطلاق مجلس أعمال فلسطيني إسرائيلي بمشاركة رجال أعمال فلسطينيين وإسرائيليين.
 
ويهدف المجلس إلى تشجيع القطاعات الاقتصادية بين الجانبين، وتعزيز الإصلاح الاقتصادي في المنطقة.
 
واعتبر الرئيس التنفيذي للمنتدى كلاوس شواب أن تأسيس مجلس الأعمال يهدف إلى تهيئة الأجواء لبث السلام بالمنطقة، إلى جانب مساهمته في إيجاد سوق عمل قادر على مواجهة نسبة البطالة المرتفعة.
 
واعترف الرئيس المشارك لمجلس الأعمال من الجانب الفلسطيني وليد النجاب بوجود حجم كبير من الصعوبات والتصدعات الحاصلة التي تؤثر على طبيعة العلاقة ما بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
 
من جانبه قال رئيس المجلس عن الجانب الإسرائيلي عاموس شابيرا إن مجتمع الأعمال الإسرائيلي حساس ويتأثر بكل القضايا بالمنطقة.
 
وأعرب مدير منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنتدى العالمي شريف الديواني عن أمنيته في أن يساهم  المجلس في تقريب المسافة بما يحقق سلاما راسخا.
 
وسيشهد المنتدى الاقتصادي والمسمى "دافوس الشرق الأوسط" عدة جلسات حول التنمية السياسية بالشرق الأوسط والصراعات والعنف الذي يعصف بالمنطقة.
 
وكان مناهضون للمنتدى نظموا أمس مظاهرات احتجاج لأنهم يرون في المنتدى إحدى أدوات التطبيع مع إسرائيل.
 
يُذكر أن المنتدى السابق قد انعقد في مايو/ أيار 2006 في منتجع شرم الشيخ المصري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة