الكويت تستضيف معرضا لإعادة إعمار العراق   
الاثنين 1424/11/27 هـ - الموافق 19/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

افتتح اليوم في الكويت معرض ضخم لإعادة إعمار العراق بمشاركة رسمية من 25 دولة يهدف بحسب المنظمين لإظهار الإمكانات الاقتصادية الكبيرة التي يوفرها العراق للمستثمرين الأجانب.

وقال وزير التجارة والصناعة الكويتي عبد الله عبد الرحمن الطويل لدى افتتاح المعرض الذي يعقد تحت عنوان "إعادة إعمار العراق 2004" إن الكويت ترى أن إعادة إعمار العراق مسؤولية أخلاقية وإنسانية واقتصادية.

وأضاف الطويل في تصريحات للصحفيين في وقت لاحق أن بلاده تريد أن تصبح ممرا إجباريا لجهود إعادة إعمار العراق وأنها اتخذت العديد من الإجراءات لتوفير البنية التحتية الضرورية لهذا الغرض.

وذكر الوزير الكويتي أن هذا المعرض يفتح الباب أمام الكويت لتصبح مركزا تجاريا إقليميا في شمال الخليج ولإعادة التصدير والاستثمار، منوها بأن عدد الشاحنات الكويتية التي تغادر يوميا إلى مختلف المدن العراقية يصل إلى حوالي ألف شاحنة غالبيتها تحمل سلعا بنظام إعادة التصدير (ترانزيت).

وتتوقع شركة معرض الكويت الدولية والشركة السعودية للمعارض (رياض إكسيبشن) التي تنظم المعرض أن يشهد المعرض توقيع عقود بمليارات الدولارات.

وتشارك أكثر من 1450 شركة من 46 دولة في المعرض بينها خاصة شركات من ألمانيا وفرنسا والصين التي عارضت الحرب على العراق. كما تشارك شركات من دول أخرى منها الولايات المتحدة وإيطاليا وإسبانيا وتركيا وبلجيكا والسويد والنمسا إضافة إلى دول أخرى تعرض منتجات على أمل الفوز بعقود.

ومن بين الشركات الأميركية عملاق البناء والأشغال العامة (بكتل آند كالوغ براون آند روت) فرع مجمع الخدمات النفطية الأميركي هاليبرتون الذي يتوقع أن يقوم بدور مهم في إعادة إعمار العراق.

وتشارك إيران في المعرض بأكبر عدد من الشركات 130 شركة تليها الكويت بـ 119 شركة ثم إيطاليا بـ 112 شركة وبريطانيا بـ 100 شركة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة