بورصة اليابان تبدأ بارتفاع والأميركية تغلق على تراجع طفيف   
الثلاثاء 1429/11/6 هـ - الموافق 4/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 4:56 (مكة المكرمة)، 1:56 (غرينتش)

الأسهم اليابانية بدأت مرتفعة بعد موجة مبيعات حادة في الجلسة السابقة (الفرنسية-أرشيف)

بدأت الأسهم اليابانية بصعود ملحوظ في التعاملات المبكرة اليوم الثلاثاء مع تراجع الين، وبعد موجة مبيعات حادة في الجلسة السابقة، في حين أغلقت بورصة وول ستريت الأميركية الاثنين على تراجع طفيف عشية يوم الاقتراع في الانتخابات الرئاسية.

وصعد مؤشر نيكي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى بنسبة 5.03% خلال التعاملات الأولى ببورصة طوكيو لهذا اليوم الثلاثاء، كما ارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 3.59%.

وفي أميركا هبط مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الأميركية الكبرى بـ5.18 نقاط (أي ما يعادل 0.06%) ليغلق على 9319.83 نقطة، كما فقد مؤشر ستاندرد أند بورز 500 الأوسع نطاقا 2.44 نقطة (0.25%)، مسجلا 966.31 نقطة.

أما مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا، فارتفع بـ5.38 نقاط (0.31%) ووصل إلى 1726.33 نقطة.

وعرفت السوق المالية الأميركية تصيدا من المستثمرين للصفقات لكنهم أحجموا رغم ذلك عن المراهنة بالكثير، رغم مؤشرات عن مزيد من الانفراج في أسواق الائتمان.

وكانت الأسهم الأميركية قد سجلت تراجعا طفيفا عند الافتتاح وسط حالة من الحذر قبيل صدور بيانات اقتصادية مهمة.

وهبط مؤشر داو جونز 10.6 نقاط (أي ما يعادل 0.11%) ليصل إلى 9314.41 نقطة.

وفقد مؤشر ستاندرد آند بورز 500 ما قدره 3.2 نقاط (0.33%) مسجلا 965.55 نقطة، كما نزل مؤشر ناسداك بـ5.22 نقاط (0.3%) إلى 1715.73 نقطة.

السوق السعودية هي الوحيدة التي ارتفعت الاثنين بين الأسواق الخليجية (رويترز-أرشيف)
الأوروبية تواصل الارتفاع

أما الأسهم الأوروبية فقد واصلت الاثنين صعودها للجلسة الخامسة على التوالي، حيث تقدم مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى بـ0.2% مغلقا عند 930.42 نقطة.

وارتفع سهم أي أون للمرافق بنحو نقطتين، مستفيدا من تعديلات على مؤشر داكس لأسهم الشركات الألمانية الكبرى، بينما ارتفع  سهم نستله للصناعات الغذائية بـ2%.

الخليجية تنخفض عدا السعودية
وفي الخليج أغلقت معظم الأسواق المالية على انخفاضات متفاوتة باستثناء السوق السعودية التي شهدت ارتفاعا، حيث تراجعت البورصة الكويتية بـ186 نقطة لتستقر عند مستوى 9681.6 نقطة.

أما في الإمارات العربية المتحدة فقد بلغت نسبة الانخفاض في سوق دبي أكثر من 1.6%، في حين لم تتجاوز نسبة انخفاض سوق أبو ظبي 0.6%.

وبعد ارتفاع دام ثلاث جلسات متتالية عاودت سوق الدوحة الانخفاض، حيث تراجع مؤشر قطاع البنوك والمؤسسات المالية بمقدار97.119 نقطة، أي ما نسبته 1.18%.

وأغلقت السوق السعودية على ارتفاع بـ88 نقطة لتكون السوق الخليجية الوحيدة التي سجلت ارتفاعا في جميع القطاعات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة