زيادة العجز التجاري في فرنسا   
الثلاثاء 1432/4/3 هـ - الموافق 8/3/2011 م (آخر تحديث) الساعة 18:36 (مكة المكرمة)، 15:36 (غرينتش)
الصادرات الفرنسية بلغت 47.7 مليار دولار في يناير/كانون الثاني (الفرنسية-أرشيف)

أفادت بيانات رسمية فرنسية بأن العجز التجاري للبلاد ارتفع في يناير/كانون الثاني إلى 5.89 مليارات يورو (8.2 مليارات دولار) من 5.06 مليارات يورو (7 مليارات دولار) في الشهر السابق، فيما أبقى البنك المركزي توقعات النمو الاقتصادي للربع الأول من العام الجاري عند 0.8%.

وكانت الأسواق تتوقع أن يبلغ العجز 5.15 مليارات يورو (7.16 مليارات دولار)، وفقا لرأي للاقتصاديين في استطلاع أجرته وكالة داو جونز.
 
وقالت وزارة المالية الفرنسية في موقعها على الإنترنت إن الاضطرابات في شمال أفريقيا والشرق الأوسط ساعدت في ارتفاع أسعار النفط، وضخمت فاتورة الاستيراد في فرنسا بمقدار 600 مليون يورو (835 مليون دولار).
 
وبلغت الواردات 40.20 مليار يورو (55.9 مليار دولار) في يناير/كانون الثاني من 38.88 مليار يورو (54 مليار دولار) في ديسمبر/كانون الأول.
 
وارتفعت الصادرات إلى 34.31 مليار يورو (47.7 مليار دولار) مقارنة مع 33.82 مليار يورو (47.04 مليار دولار) في الشهر السابق.
 
وقالت الوزارة إن الصادرات من منتجات الطيران والمواد الكيميائية والصيدلانية شهدت تراجعا.
 
من جهة أخرى أبقى البنك المركزي الفرنسي اليوم الثلاثاء على توقعاته بشأن النمو الاقتصادي للبلاد بمعدل 0.8% في الربع الأول من العام الجاري.
 
وفي حال تحقيق هذه النسبة من النمو ستكون هي العليا منذ خروج فرنسا من حالة الركود مطلع العام 2009.
 
وكان الاقتصاد الفرنسي حقق معدل نمو بنسبة 1.5% العام الماضي، أي أقل من نصف وتيرة نمو الاقتصاد الألماني، وتوقعت الحكومة الفرنسية زيادة المعدل إلى 2% هذا العام.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة