سابك السعودية تقيم مشروع حديد   
الأحد 1/8/1434 هـ - الموافق 9/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:35 (مكة المكرمة)، 9:35 (غرينتش)
 
أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) اتفاقها مع وزارة البترول والثروة المعدنية على تخصيص الوقود اللازم لإقامة مشروع تابع لشركة حديد التابعة لسابك في كل من مدينة الجبيل الصناعية ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية برابغ بتكلفة تصل إلى 16 مليار ريال (4.3 مليارات دولار).

وأوضحت سابك المملوكة للحكومة أن المشروع يشمل جزأين الأول تزمع إقامته بمدينة الجبيل  الصناعية وهو مصنع لإنتاج الصفائح الثقيلة بطاقة سنوية تبلغ نحو 1.5 مليون طن سنويا، ويخدم صناعات متخصصة كصناعة الأنابيب وبناء السفن والخزانات العالية الضغط والمباني وغيرها من التطبيقات الأخرى.

أما الجزء الثاني المخطط لإقامته في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في رابغ فيشمل مجمعا لإنتاج الصفائح المطلية بالقصدير والمنتجات المدرفلة المسحوبة على البارد ولفائف الحديد المجلفنة بطاقة سنوية تبلغ نحو مليون طن، تخدم هياكل صناعة السيارات والتعليب للأغذية والمشروبات  والأجهزة المنزلية ومواد البناء وغيرها.

وتوقعت سابك -التي تعد أكبر شركة كيمياويات في العالم- أن يتم البدء في الإنتاج التجاري للمشروع في كل من مدينة الجبيل الصناعية ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية في رابغ خلال الربع  الرابع من عام 2018، مشيرة إلى أن تمويل المشروع سيكون ذاتيا ومن قروض تجارية.

يذكر أن شركتي سافكو وحديد سابك التابعتين لشركة سابك وقعتا في منتصف عام 2008 اتفاقية لإنشاء مصنع لإنتاج المسطحات الحديدية في مدينة الجبيل الصناعية، لتقرر سابك عام 2011 عدم المضي في إنشاء مصنع  إنتاج المسطحات الحديدية، وإنشاء مصنع جديد لإنتاج اليوريا بدلا منه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة