انكماش قياسي للاقتصاد الياباني   
الخميس 17/6/1430 هـ - الموافق 11/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:25 (مكة المكرمة)، 17:25 (غرينتش)

الاقتصاد الياباني انكمش بنسبة 14.2% في الربع الأول من العام الجاري (الفرنسية-أرشيف)

مني الاقتصاد الياباني بانكماش جديد خلال المدة الربعية الأولى من العام الجاري بنسبة 14.2% مقارنة بالمدة نفسها من العام الماضي.

ورغم أن التراجع في الاقتصاد جاء أقل مما كانت تتوقعه وزارة المالية اليابانية فإنه يعتبر أسوأ انكماش بالاقتصاد الياباني في مدة ربعية خلال حقبة ما بعد الحرب العالمية الثانية.

وكانت التقديرات الحكومية السابقة قد أشارت الشهر الماضي إلى أن إجمالي الناتج المحلي تراجع بنسبة 15.2% في المدة من يناير/كانون الثاني حتى مارس/آذار الماضيين.

وعزي التحسن الطفيف في الاقتصاد الياباني الذي قلل من التراجع، إلى ارتفاع في الاستثمار التجاري وتراجع المخزون من السلع.

يشار إلى أن إجمالي الناتج المحلي الياباني تراجع في المدة الربعية الأخيرة من عام 2008 بنسبة 3.8%.

ويتوقع محللون أن ينهي الربع الحالي –الممتد من الأول من أبريل/نيسان حتى يونيو/حزيران- 15 شهرا من التراجع في ثاني أكبر اقتصاد في العالم خاصة أنه بدت بوادر التعافي على قطاعي الصادرات والإنتاج الصناعي.

الصادرات اليابانية انخفضت بشكل كبير جراء الركود الاقتصادي العالمي (رويترز-أرشيف)
تراجع الصادرات
وقبل أيام أعلنت وزارة المالية اليابانية عن تراجع ميزان الحساب الجاري الياباني بنسبة 54.4% خلال أبريل/نيسان الماضي مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي ليسجل 630.5 مليار ين (6.5 مليارات دولار).

ويأتي هذا التراجع في ظل استمرار انخفاض الصادرات اليابانية جراء حالة الركود الاقتصادي الذي تعانيه العديد من الدول المتقدمة تأثرا بأسوأ أزمة مالية منذ ثمانية عقود.

وبلغ حجم الصادرات في أبريل/نيسان الماضي ما قيمته 3.92 تريليونات ين (40.5 مليار دولار)، في حين تراجعت الواردات اليابانية بنسبة 37.8% لتصل إلى 3.73 تريليونات ين (38.5 مليار دولار).

وبذلك يبلغ فائض ميزان تجارة السلع 184.3 مليار ين (1.9 مليار دولار) منخفضا بنسبة 69.2%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة