روسيا: اتفاق وشيك مع أوبك بشأن سوق النفط   
الثلاثاء 1422/9/4 هـ - الموافق 20/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال نائب رئيس الوزراء الروسي فيكتور خريستنكو إن منظمة الأقطار المصدرة للنفط "أوبك" والدول النفطية المستقلة ستتوصل في غضون الأيام المقبلة إلى اتفاق على جملة إجراءت تهدف إلى ضمان عودة الاستقرار إلى سوق النفط العالمية.

ونقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن المسؤول الروسي قوله إن ثمة "إجراءات تكميلية سيتم اتخاذ قرار بشأنها" في أعقاب المشاروات التي جرت بين موسكو ومنظمة أوبك والدول النفطية الأخرى من خارج المنظمة.

وتتعرض روسيا منذ بضعة أسابيع لضغوط من أوبك والدول النفطية المستقلة من أجل إقناعها بخفض إنتاجها النفطي بأكثر من الكمية التي أعلنتها والبالغة 30 ألف برميل يوميا مساهمة منها في جهود أوبك والدول الأخرى لوقف تراجع الأسعار.

وكانت أوبك أقرت الأسبوع الماضي في اجتماع بفيينا خفض إنتاجها بمقدار 1.5 مليون برميل يوميا اعتبارا من مطلع العام المقبل شريطة أن تسهم الدول النفطية من خارج المنظمة بنصف مليون برميل أخر يوميا.

وبالإضافة إلى روسيا التي تنتج سبعة ملايين برميل يوميا يتركز الضغط الآن كذلك على النرويج التي من المقرر أن يزورها وزير النفط المكسيكي لانتزاع تعهد منها بالموافقة على المساهمة في كمية الخفض المطلوبة.

المكسيك التي تعد أوثق حلفاء أوبك أعلنت من جانبها استعدادها لخفض 100 ألف برميل يوميا من إنتاجها بمجرد بدء أوبك بتطبيق قرارها.

وقد سجلت أسعار الخام في وقت مبكر من يوم أمس هبوطا حادا إذ بلغت قيمة التراجع فيها 50% عما كانت عليه في سبتمبر/ أيلول العام الماضي وأكثر من 30% منذ هجمات الحادي عشر من سبتمبر الماضي على الولايات المتحدة.

وجاء هبوط أمس بسبب تصريحات بأن موسكو رفضت مساعي مكسيكية هدفت إلى إقناع المسؤولين الروس بالموافقة على زيادة مقدار الخفض في إنتاجها. غير أن الأسعار عادت للانتعاش في وقت لاحق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة