الإمارات ملتزمة بربط عملتها بالدولار وبمواكبة الفائدة الأميركية   
الخميس 1428/9/16 هـ - الموافق 27/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:16 (مكة المكرمة)، 22:16 (غرينتش)

اعتبرت الإمارات العربية المتحدة انخفاض الدولار أمام العملات الرئيسية في العالم ظاهرة مؤقتة مؤكدة مواصلة التزامها بالإبقاء على ربط عملتها الدرهم بالعملة الأميركية.

جاء ذلك على لسان محافظ مصرف الإمارات المركزي سلطان ناصر السويدي في تصريحات أدلى بها للصحفيين في دبي الأربعاء.

وأكد أن بلاده ستواكب الخفض الأميركي للفائدة بالكامل إلا أنه لم يفصح عن الإطار الزمني لتنفيذ ذلك.

وكان مسح لرويترز قد أظهر أن الإمارات من أبرز الدول الخليجية المنتجة للنفط ترشحا لزيادة قيمة عملتها مع ترجيح أن يتم ذلك في العام المقبل وليس هذا العام.

وقالت الإمارات إنها ستواكب خفض الفائدة الأميركية الأسبوع الماضي بالكامل وستخفض الفائدة ثانية في حالة قيام الولايات المتحدة بمثل هذا الإجراء.

وخفضت الإمارات -وهي ثالث أكبر منتجي النفط في منطقة الشرق الأوسط- الثلاثاء سعر الفائدة على شهادات الإيداع لأجل ثلاثة أشهر عشر نقاط أساس عقب صعود الدرهم إلى أعلى مستوياته خلال خمس سنوات في ظل تكهنات برفع قيمته.

ويبلغ الخفض بعد مجموع قرارات خفض الفائدة الإماراتية في الأسبوع الأخير 0.25 نقطة مئوية وجاء بعد خفض الفائدة الأميركية 0.50% إلى 4.75% في 18 سبتمبر/أيلول الجاري، ويبلغ سعر الفائدة الإماراتية على شهادات الإيداع لأجل ثلاثة شهور حاليا 4.7%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة