ليبيا تستبعد تغيير إنتاج أوبك وإيران تريد خفضا   
الأحد 1429/1/26 هـ - الموافق 3/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 10:22 (مكة المكرمة)، 7:22 (غرينتش)

غانم توقع بقاء أسعار النفط بين 85 و90 دولارا للبرميل (الفرنسية-أرشيف)
قال رئيس مؤسسة النفط الليبية شكري غانم إنه لا يتوقع حدوث شيء مهم أثناء اجتماع منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) في الخامس من الشهر المقبل.

ولكن خبراء يتوقعون أن تبحث المنظمة خفض الإنتاج لدى اجتماعها في فيينا الشهر المقبل تلافيا لحدوث انهيار في أسعار النفط في حالة حصول انكماش اقتصادي أميركي.

وتوقع غانم بقاء أسعار النفط بين 85 وتسعين دولارا للبرميل، معتبرا أن النطاق المناسب للأسعار ما بين 82 وتسعين دولارا.

وأبدى تفاؤلا بشأن استئناف الاقتصاد الأميركي مساره عوضا عن وقوع انكماش اقتصادي.

ولكن وزير النفط الإيراني غلام حسين نوذري عبر عن رغبة بلاده في مناقشة أوبك خفض إنتاجها في الاجتماع المقبل مع توقع ارتفاع المخزونات.

وقال إن إيران وفنزويلا اقترحتا مناقشة خفض إنتاج المنظمة في اجتماعها المقبل.

وجاءت هذه التصريحات السبت بعد يوم واحد فقط من اجتماع أوبك في فيينا وقرارها إبقاء مستويات الإنتاج على ما هي عليه.

يشار إلى أن إنتاج ليبيا من الخام يتراوح بين 1.8 و1.9 مليون برميل يوميا وتسعى لزيادة إنتاجها إلى ثلاثة ملايين برميل يوميا بحلول عام 2012.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة