الدولار ينخفض أمام اليورو والجنيه الإسترليني   
الثلاثاء 1424/10/22 هـ - الموافق 16/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

هبط الدولار لمستوى متدن قياسي مقابل اليورو اليوم الثلاثاء مع تراجع التفاؤل بشأن تداعيات القبض على الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين أمس الأول.

وارتفع اليورو لأحدث مستوى قياسي عند 1.2361 دولار وفقا لبيانات رويترز لتصل مكاسبه هذا العام إلى نحو 18%.

كما ارتفعت العملة الأوروبية الموحدة أمام الين إلى 132.66 ينا وكذلك أمام الإسترليني.

وسجل الدولار الأميركي انخفاضا لأدنى مستوى في ستة أعوام مقابل الدولار الأسترالي ويتداول حول أدنى مستوى في سبعة أعوام مقابل سلة من العملات.

ولكن الدولار الأميركي استقر مقابل الين نتيجة مخاوف من تدخل السلطات اليابانية لوقف هبوط الدولار وجرى تداوله عند 107.55 ينات ليزيد أقل من ين عن أدنى مستوى في ثلاثة أعوام والذي سجله الأسبوع الماضي.

وفي لندن صعد الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوياته في 11 عاما أمام الدولار اليوم في حين عززت بيانات التضخم الأميركية الضعيفة توقعات ببقاء أسعار الفائدة الأميركية منخفضة مما جدد الضغوط على العملة الأميركية.

وقللت أسعار الفائدة الأميركية المنخفضة الإقبال على الودائع الدولارية مما شجع تدفق رؤوس الأموال خارج الولايات المتحدة في وقت تحتاج فيه البلاد إلى اجتذاب مزيد من رؤوس الأموال لتمويل عجز الحساب الجاري.

وارتفع الجنيه الإسترليني إلى 1.7511 دولار متجاوزا مستواه المرتفع الذي سجله الأسبوع الماضي عند 1.7509 دولار ليسجل أعلى مستوياته منذ أكتوبر/تشرين الأول 1992.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة