نمو أضعف من المتوقع للاقتصاد البريطاني   
الثلاثاء 20/1/1434 هـ - الموافق 4/12/2012 م (آخر تحديث) الساعة 19:57 (مكة المكرمة)، 16:57 (غرينتش)
الحكومة البريطانية بحاجة أيضا إلي دعم النمو والوظائف والصادرات (الأوروبية)

 قال اتحاد غرف التجارة البريطانية إن النمو الاقتصادي في بريطانيا في العامين القادمين سيكون أضعف مما كان متوقعا في السابق مع تضرره من تباطؤ عالمي وإجراءات محلية للتقشف. 

وعدل الاتحاد توقعاته لنمو الناتج المحلي الإجمالي للعامين 2013 و2014 إلى 1% و1.8% على الترتيب مشيرا إلى ضعف إنفاق المستهلكين.

 

وقال ديفد كيرن -كبير الخبراء الاقتصاديين في اتحاد غرف التجارة- "نتوقع أن يزيد النمو الفصلي بشكل تدريجي على مدى العامين المقبلين لكن علينا أن نقبل أنه سيبقى نموا متواضعا ودون المستوى المطلوب لبعض الوقت".

 

وأشار إلى أنه بالرغم من أنه سيكون هناك تحسن بطيء على المدى المتوسط فإن الناتج المحلي الإجمالي لن يعود إلى مستوياته التي كان عليها قبل الركود إلا في نهاية 2014.

 

وبعد أن عانت ركودا مرتين في أربع سنوات عادت بريطانيا إلى النمو في الربع الثالث من هذا العام، لكن  محللين يقدرون أن الاقتصاد سينمو بنسبة 0.1%  فقط في الربع الحالي وسيسجل نموا بصعوبة في العام القادم.

 

ويواجه الانتعاش عرقلة من أزمة الديون في منطقة اليورو الشريك التجاري الرئيسي لبريطانيا وأيضا خطط الحكومة لخفض الدين.

 

وقال وزير الخزانة البريطاني جورج أوزوبورن يوم الأحد إن بريطانيا ستحتاج إلى وقت أطول مما كان مأمولا لمعالجة ديونها.

 

دعم النمو والوظائف
وقال اتحاد غرف التجارة إن الحكومة بحاجة أيضا إلى دعم النمو والوظائف والصادرات والاستثمار وثقة قطاع الأعمال.

 

وأوضح المدير العام لاتحاد غرف التجارة، جون لونغوورث "الحقيقة تبقى أن النمو ما زال ضعيفا جدا"، ودعا إلى إستراتيجية حكومية مزدوجة تعمل على خفض العجز وتحقيق نمو اقتصادي.

 

وقال الاتحاد إن صافي اقتراض القطاع العام في  2012/2013 سيبلغ 104.1 مليارات جنيه إسترليني (166.8 مليار دولار) وهو ما يزيد حوالي 12 مليار إسترليني عن ما توقعه في مارس/آذار مكتب مسؤولية الميزانية، وهو هيئة مستقلة للتوقعات المالية.

 

وأضاف الاتحاد أن من المرجح أن تصل البطالة إلى الذروة عند حوالي 8.1% في الأشهر الأخيرة من العام القادم فيما يرجع بين أسباب أخرى إلى خسائر الوظائف في القطاع العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة