لبنانيون يضربون احتجاجا على رفع أسعار البنزين   
الخميس 1425/4/1 هـ - الموافق 20/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الإضراب الرمزي الذي استمر ساعة شمل قطاع التعليم العام وعددا من المؤسسات العامة (أرشيف)
احتجاجا على رفع أسعار البنزين في لبنان تجمع نحو 200 شخص اليوم الخميس أمام مقر الحكومة في بيروت تلبية لنداء الاتحاد العمالي العام والأحزاب لكن الدعوة إلى الإضراب لم تلق سوى مشاركة ضئيلة.

وكان الاتحاد العمالي والأحزاب اللبنانية دعو أمس إلى إضراب عام واعتصام لإفشال مشروع تثبيت سعر صفيحة البنزين بنحو 25 ألف ليرة (16.6 دولار) الذي تضاعف سعره عمليا في غضون سنة.

ونفذ رئيس الاتحاد العمالي غسان غصن ومسؤولين عن مختلف الأحزاب بما فيهم حزب الله وحركة أمل الشيعية والحزب التقدمي الاشتراكي وعددا من مناصريهم اعتصاما صباح اليوم الخميس أمام مجلس الوزراء.

وشمل الإضراب الرمزي الذي استمر ساعة قطاع التعليم العام وعددا من المؤسسات العامة لاسيما كهرباء لبنان ولقي مشاركة متفاوتة لدى مستخدمي وعمال شركة طيران الشرق الأوسط ومطار بيروت والمصالح المستقلة والمؤسسات العامة والخاصة.

واستمر سائقو سيارات الأجرة الذين يعتبرون من أكبر المتضررين من ارتفاع أسعار البنزين في العمل بشكل عادي. وعلى الرغم من حصول الإضراب على دعم نقابات التعليم الخاص إلا أنها امتنعت عن المشاركة فيه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة