مصر تستورد الأرز دون مناقصة مع اقتراب رمضان   
الجمعة 7/8/1437 هـ - الموافق 13/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:27 (مكة المكرمة)، 16:27 (غرينتش)

أعلنت الحكومة المصرية أنها قررت استيراد 80 ألف طن من الأرز "فورا" من أجل توفير احتياجات الأسواق قبل شهر رمضان، وذلك بغير نظام المناقصات المعمول به.

وقال مجلس الوزراء المصري اليوم الجمعة في بيان إنه قرر استيراد هذه الكمية من الأرز من خلال هيئة السلع التموينية وذلك بما يضمن توفير الاحتياجات اللازمة للأسواق.

وقال ممدوح عبد الفتاح نائب رئيس الهيئة التابعة لوزارة التموين لوكالة رويترز، إن الشحنة سيتم شراؤها بالأمر المباشر وليس من خلال المناقصات، على أن تصل خلال أسبوع إلى عشرة أيام.

وحاولت الهيئة في الفترة الأخيرة استيراد الأرز ثلاث مرات من خلال نظام المناقصات، لكن محاولاتها باءت بالفشل، إما بسبب ضعف مشاركة الموردين وإما لأن الأسعار اعتبرت مرتفعة جدا. ويقول موردون إن الحكومة المصرية تريد أسعارا غير واقعية، وفق ما نقلته وكالة رويترز.

أزمة رغم الفائض
ورغم فائض المحصول في مصر، تواجه الحكومة أزمة في توفير كميات الأرز اللازمة لبرنامج الحصص التموينية والتي تبلغ نحو 40 ألف طن شهريا. وترجع الأزمة إلى امتناع الحكومة عن شراء كميات من الأرز المحلي وتخزينها كرصيد احتياطي خلال موسم 2015.

ورفعت الحكومة حظر تصدير الأرز في موسم 2015 نظرا لفائض المحصول، لكن إحجامها عن تكوين مخزونها الخاص شجّع التجار المحليين على الاحتفاظ بالأرز في مخازنهم والامتناع عن التصدير، متوقعين ارتفاع الأسعار محليا.

وأنتجت مصر 3.75 ملايين طن من الأرز موسم 2015 ورحلت سبعمئة ألف طن من موسم 2014. وفي ظل معدل الاستهلاك البالغ 3.3 ملايين طن، تشهد البلاد فائضا يزيد على مليون طن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة