تراجع النمو الاقتصادي للمغرب   
السبت 1431/10/23 هـ - الموافق 2/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 7:04 (مكة المكرمة)، 4:04 (غرينتش)
 نمو القطاع الزراعي بالمغرب تراجع بنسبة 7.6% في الربع الثاني من العام الجاري

أكدت المفوضية السامية للتخطيط في المغرب أن معدل نمو الاقتصاد المغربي تباطأ إلى 3% في الربع الثاني للعام الحالي من 4.2% قبل عام, خاصة بفعل تراجع قطاع الزراعة الحيوي في الاقتصاد.
 
وقال تقرير المفوضية إن القطاع الزراعي الذي يساهم بنسبة تصل إلى 17% من إجمالي الناتج المحلي للبلاد تراجع معدل نموه بنسبة 7.6% من 31.2% خلال العام الماضي حينما جنت البلاد حصادا وفيرا.

وتسبب سوء الأحوال الجوية في انخفاض محصول الحبوب هذا العام إلى 7.46 ملايين طن من 10.2 ملايين العام الماضي, ويشهد الإنتاج الزراعي للمغرب تقلبا بشدة بسبب موجات الجفاف, ويعمل في قطاع الزراعة نحو نصف القوى العاملة في البلاد.

وقال وزير الصناعة والتجارة أحمد الشامي لرويترز إنه يتوقع معدل نمو اقتصادي قدره 4% في العام 2010 كله, نزولا من 5% خلال العام الماضي.
 
وأكد الشامي أن حكومة بلاده ضاعفت الإنفاق الاستثماري بين عامي 2007 و2010, وسوف تستمر في نفس الطريق خلال الأعوام القادمة.

وتسبب التباطؤ الاقتصادي العالمي في إضعاف مساعي المغرب نحو توفير مزيد من فرص العمل في الصناعات التحويلية والخدمات لتقليل اعتماده على الزراعة, مع أن قطاعات التعدين والخدمات والاتصالات والبناء حققت نموا نسبته 22.2% في الربع الثاني من العام الجاري.
 
وقلصت الحكومة المغربية الضرائب ورفعت رواتب موظفي الحكومة والإنفاق لتعزيز الطلب المحلي والنمو وهي تهدف إلى زيادة الاستثمارات بمقدار الخمس هذا العام إلى 162.6 مليار درهم مغربي (19.8 مليار دولار).
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة