إيران تسمح لشركاتها بالعمل في بناء العراق   
الثلاثاء 1424/6/15 هـ - الموافق 12/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سمح المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني للشركات في البلاد بالعمل مع شركات أميركية في إعادة بناء العراق.

وقالت صحيفة جاهان اقتصاد الإيرانية التي نشرت الخبر نقلا عن رئيس غرفة التجارة والمناجم والصناعة علي خموشي القول إن المجلس الأعلى للأمن القومي في البلاد أعلن إمكانية قيام رجال الأعمال الإيرانيين بالتفاوض مع المقاولين الأميركيين أو البريطانيين في العراق.

ولم يتأكد حتى الآن ما إذا كانت الشركات الأميركية والبريطانية ستقبل العمل مع شركات إيرانية.

وتتبنى واشنطن قيودا صارمة على التجارة مع إيران التي تصفها بأنها من دول محور الشر.

وقد أبدى مسؤولون إيرانيون مؤخرا رغبتهم في استئناف الروابط التجارية مع العراق بعد سقوط نظام صدام حسين.

وأشار خموشي إلى أن غرفة التجارة الإيرانية أقامت غرفة تجارة إيرانية عراقية بهدف تزويد رجال الأعمال المحليين بالمعلومات عن الفرص المتاحة في العراق.

وبين أن إيران لم تحصل بعد على فرصة للمشاركة في إعادة بناء العراق في الوقت الذي دخلت فيه دول مثل سوريا والأردن وتركيا والصين بالفعل أسواق العراق.

ويأتي القرار الحكومي الإيراني رغم معارضة البلاد لوجود قوات تقودها الولايات المتحدة ومطالبة طهران المتكررة بأن يتولى العراقيون إدارة شؤون بلادهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة