تونس تمنح شركة إماراتية عقدين للتنقيب عن النفط   
الثلاثاء 1426/8/17 هـ - الموافق 20/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:08 (مكة المكرمة)، 14:08 (غرينتش)

منحت تونس شركة آل ثاني ليمتد الإماراتية عقدين للتنقيب عن النفط بقيمة 4 ملايين دولار في خطوة تهدف إلى اجتذاب المزيد من الاستثمارات الأجنبية إلى قطاع الطاقة.

 

وقال مسؤولون تونسيون إنه بموجب عقد الاقتسام ستقوم الشركة الإماراتية بالتعاون مع المؤسسة التونسية للأنشطة البترولية المملوكة للدولة باستثمار 4 ملايين دولار لحفر آبار نفط في منطقتي سيدي منصور وتوزر.

 

ويشمل العقد الأول الذي يستمر لمدة عامين منطقة تنقيب مساحتها 6592 كيلومترا مربعا في منطقة سيدي منصور في صفاقس في الجنوب التونسي.


أما العقد الثاني الذي منح لنفس الشركة ويستمر عامين أيضا فيشمل منطقة تنقيب مساحتها 4908 كيلومترات مربعة في منطقة توزر جنوب غرب العاصمة تونس
.

 

وكانت  شركة النفط النمساوية (أو إم في) أعلنت أوائل الشهر الحالي اعتزامها استثمار 100 مليون دولار في حقل عشتارت النفطي جنوبي تونس.


وقالت الحكومة التونسية مؤخرا إنها ستمنح 12 رخصة للتنقيب عن النفط في العام الحالي مقارنة مع ثلاث رخص سنويا سابقا، في خطوة لتعزيز الموارد النفطية المحلية وخفض الواردات.

 

يشار إلى أن صادرات تونس تبلغ 2.5 مليون طن (17.5 مليون برميل) من النفط الخام سنويا في حين تستورد ما يتجاوز مليون طن (7 ملايين برميل).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة