مؤسسة مالية أميركية تشارك في تحقيقات بارمالات   
السبت 1424/11/11 هـ - الموافق 3/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المحققون يفتحون ملف التمويل لبارمالات (رويترز)
ذكرت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية أن لجنة البورصة والأوراق المالية الأميركية تعمل مع القضاة الإيطاليين لتكثيف التحقيقات بشأن الدور الدولي والبنوك الإيطالية في توسع الوضع المالي لشركة بارمالات المفلسة.

ونقل موقع الصحيفة على الإنترنت عن مصادر بالشركة وأخرى قريبة من القضاة أن مشاركة اللجنة الأميركية تهدف إلى دراسة فرض نفس القواعد الصارمة للبنوك الأميركية على تلك التي يمتد نطاق عملها خارج الولايات المتحدة. وتم تطبيق هذه القواعد إثر انهيار شركة إنرون الأميركية وفضائح بعض الشركات الكبرى.

وقال غيدو بيفر أحد قضاة ميلانو إن التحقيقات تحتاج إلى الكشف عن دور المؤسسات المالية التي أقرضت بارمالات رغم وضعها المالي الخطير.

وأعلن الادعاء الإيطالي الأسبوع الماضي أنه يراجع وثائق عثر عليها وقدمها بنك أوف أميركا الذي كشف النقاب عن فضيحة بارمالات.

وذكر البنك قبل نحو أسبوعين أن وثائق مهمة زورت في عملية الاحتيال بشركة بارمالات التي ربما يصل حجمها إلى مليارات الدولارات.

وقال محامي البنك الذي يمثل ثالث أكبر بنك في الولايات المتحدة إنه قدم بيانا للادعاء في ميلانو بتفاصيل وثائق البنك التي تعرضت للتزوير.

وأوقفت الشرطة الإيطالية يوم الأربعاء ستة أشخاص جدد يشتبه بتورطهم في فضيحة بارمالات.

وقال اثنان من الموقوفين كانا يشغلان منصب رئيسي الإدارة المالية بالشركة هما فوستو تونا ولوتشيانو دل سولداتو إنهما كانا ينفذان تعليمات مؤسس بارمالات كاليستو تانزي المحتجز بتهمة اختلاس مئات الملايين من الدولارات من حساب الشركة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة