تراجع مؤشر ثقة المستهلكين في ألمانيا   
الخميس 1429/4/18 هـ - الموافق 24/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:47 (مكة المكرمة)، 11:47 (غرينتش)

 
سجل مؤشر ثقة المستهلكين تراجعا كبيرا الشهر الحالي في ظل ارتفاع أسعار النفط إلى مستويات قياسية واستمرار صعود اليورو أمام الدولار، ما يقلص
القدرة التنافسية للمنتجات الألمانية في الأسواق الخارجية. 

 

وتراجع مؤشر معهد أيفو للدراسات الاقتصادية ومقره مدينة ميونيخ الذي يقيس ثقة المستهلكين في الاقتصاد الألماني أكبر اقتصاديات أوروبا إلى 102.4 نقطة مقابل 104.8 نقاط في مارس/ آذار الماضي منهيا ثلاثة أشهر من التحسن.

 

وتعتبر القراءة الدنيا منذ يناير/ كانون الثاني 2006 عندما وصل المؤشر إلى 101.8 نقطة.

 

وإضافة إلى أن انخفاض المؤشر يزيد من التوقعات بتباطؤ الاقتصاد الأوروبي هذا العام فإنه سوف يضاعف الضغوط على البنك المركزي الأوروبي للبدء في خفض أسعار الفائدة بهدف دعم النمو الاقتصادي الذي تأثر بأزمة قروض الرهن العقاري الأميركية.

 

ورغم ارتفاع التضخم في منطقة اليورو إلى 3.6% وهو مستوى قياسي الشهر الماضي ظل البنك المركزي الأوروبي متمسكا بسياسته الرامية إلى مكافحة التضخم ولم ير ضرورة للإسراع في خفض أسعار الفائدة.

 

من ناحية أخرى قال متحدث باسم صناعة النفط في ألمانيا إن أسعار وقود السيارات في السوق الألمانية وصلت إلى مستوى قياسي.

 

وبلغ متوسط سعر لتر البنزين في ألمانيا 1.48 يورو (2.33 دولار ) في حين بلغ سعر لتر الديزل 1.39 يورو.

 

ويأتي هذا الارتفاع في أسعار الوقود بألمانيا على خلفية وصول سعر النفط في الأسواق العالمية إلى 118 دولارا للبرميل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة