بدء اجتماعات وزراء مالية العشرين   
السبت 1430/11/20 هـ - الموافق 7/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 15:27 (مكة المكرمة)، 12:27 (غرينتش)
يستعرض وزراء مالية العشرين أوضاع الاقتصاد العالمي (الفرنسية)

دعا وزير الخزانة البريطاني ألستير دارلنغ إلى اتفاقية لتحمل نفقات جهود مكافحة التغيرات المناخية في العالم قبل قمة تعقدها الأمم المتحدة الشهر القادم في كوبنهاغن.
 
وقال دارلنغ في افتتاح اجتماع لوزراء مالية الاقتصادات العشرين الكبرى في العالم السبت في منتجع خليج سانت أندروز الأسكتلندي إن هناك حاجة لأن يتفق المسؤولون في العالم على دعم الدول الفقيرة لتنمية الصناعات الصديقة للبيئة وللتكيف مع التغيرات المناخية.
 
وقال الاتحاد الأوروبي إنه يجب تخصيص 100 مليار دولار سنويا من الأموال العامة والخاصة لدعم الدول الفقيرة.
 
ويستعرض وزراء مالية مجموعة العشرين أوضاع الاقتصاد العالمي وسط مؤشرات على تعاف مؤقت من أكبر أزمة اقتصادية يشهدها العالم في تاريخه المعاصر بعد الكساد الكبير في ثلاثينيات القرن العشرين.
 
وهذا هو اللقاء الثالث لوزراء مالية مجموعة العشرين العام الجاري.
 
وكان زعماء الدول الأعضاء في مجموعة العشرين عقدوا قمة في الولايات المتحدة في سبتمبر/أيلول الماضي.
 
وتمثل مجموعة العشرين 90% من ثروات العالم و80% من تجارته وثلثي سكانه. وتضم إضافة إلى دول العالم المتقدم مثل الولايات المتحدة وألمانيا وكندا وفرنسا عددا من أبرز الاقتصادات الصاعدة مثل الأرجنتين والبرازيل والهند وإندونيسيا والمكسيك وروسيا والصين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة