فيتنام تبرم اتفاقا مع أميركا بشأن صادرات المنسوجات   
السبت 1424/2/18 هـ - الموافق 19/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عاملات بأحد مصانع الألبسة في هانوي
اتفقت هانوي وواشنطن على حد سنوي أقصى لقيمة صادرات فيتنام من المنسوجات والملابس الجاهزة التي تمثل ثاني أكبر مصدر دخل لفيتنام.
وقال مصدر قريب من المحادثات اليوم السبت إن الاتفاق الذي جاء بعد أسبوع من المفاوضات الصعبة سيحدد صادرات فيتنام من المنتجات إلى الولايات المتحدة بحد أقصى قدره 1.7 مليار دولار سنويا ويتوقع أن يدخل حيز التنفيذ في الأشهر القليلة القادمة.

ولم يتضح على الفور كيف سيؤثر الاتفاق في مبيعات فيتنام من هذه المنتجات إلى الولايات المتحدة والتي بلغت قيمتها العام الماضي نحو 800 مليون دولار فقط. لكن وكالة الأنباء الفيتنامية قالت إن إجمالي صادرات البلاد في هذا القطاع حققت العام الماضي دخلا قدره 2.7 مليار دولار لتمثل أكبر مصدر للدخل بعد النفط الخام، وتوقعت صناعة المنسوجات ارتفاع حجم الصادرات إلى 3.2 مليارات دولار هذا العام.

وكانت فيتنام تصدر ما تشاء إلى أن عقد الاتفاق الجديد الذي دعت إليه شركات صناعة النسيج الأميركية لكن 35 شركة مبيعات تجزئة أميركية عارضته خشية فقدان مركز إنتاج جديد. ووفقا لوكالة الأنباء الفيتنامية زادت صادرات المنتجات إلى الولايات المتحدة بنسبة 76.5% إلى 165 مليون دولار في الربع الأول من العام الحالي.

وتحتل فيتنام المركز العشرين على قائمة أكبر مصدري المنسوجات والملابس الجاهزة إلى الولايات المتحدة التي منحت هانوي وضعا مماثلا لشركائها التجاريين في إطار اتفاقية تجارية أبرمت عام 2001 وأدت إلى ازدهار هذا القطاع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة