الاحتياطي الأميركي يعتزم رفع أسعار الفائدة   
الأحد 18/8/1425 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

آلان غرينسبان

أعلن رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي آلان غرينسبان أمس أن المجلس يعتزم رفع أسعار الفائدة بسرعة إذا أصبحت نسبة التضخم أكثر سوءا.

وقال غرينسبان أمام لجنة الشؤون المصرفية بمجلس الشيوخ في واشنطن إن اقتصاد الولايات المتحدة في حالة انتعاش قوية تشمل إضافة العديد من الوظائف، معتبرا أن التباطؤ في إنفاق المستهلكين في الآونة الأخيرة نتيجة التضخم سيكون قصير الأجل.

وأوضح رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي أن زيادة التضخم نتيجة لزيادة الأسعار هذا العام في بعض القطاعات مثل أسعار الطاقة.

وأشارت لجنة السوق المفتوحة بالمجلس إلى أنها تتوقع أن يرتفع معدل التضخم استنادا إلى مؤشر الاستهلاك الشخصي باستثناء أسعار الغذاء والطاقة إلى ما بين 1.5% و2% خلال العام الحالي.

وقدر تقرير اللجنة أيضا أن معدل البطالة سيتراوح بين 2.25% و5.5% في الربع الأخير من العام 2004 الذي ستجرى فيه انتخابات الرئاسة الأميركية.

وفقدت الولايات المتحدة نحو مليون فرصة عمل منذ تولى الرئيس الأميركي جورج بوش السلطة في يناير/كانون الثاني 2001.

وكانت لجنة السوق المفتوحة بمجلس الاحتياطي الاتحادي قد رفعت سعر الفائدة الرئيسي لأول مرة منذ أربع سنوات خلال اجتماعها في أواخر يونيو/حزيران الماضي من 1% إلى 1.25%.

وسبق أن أعلن المجلس أنه سيواصل رفع أسعار الفائدة بمعدل "مدروس" إذا استمرت معدلات التضخم تحت السيطرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة