استنفار أوروبي بسبب الخيار الملوث   
الاثنين 1432/6/28 هـ - الموافق 30/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 21:15 (مكة المكرمة)، 18:15 (غرينتش)

12 وفاة جراء خيار ملوث سجلت بشمال ألمانيا (الفرنسية)


قالت وزيرة الزراعة الإسبانية روزا أغويلا اليوم إنها ستطلب توضيحات من الاتحاد الأوروبي عن الخسائر التي تكبدتها بلادها نتيجة انتشار شكوك عن أن خيارا مستوردا من ضيعاتها أدى إلى وفاة 12 شخصا على الأقل بألمانيا نتيجة تناولهم خيارا ملوثا ببكتيريا "أي كولي".

 

وأوضحت الوزيرة الإسبانية أن "صورة بلادها تضررت والمزارعين الإسبان تكبدوا خسائر، وهو ما لا تقبله الحكومة"، وقالت أغويلا إنها ستطلب من السلطات الألمانية تحمل مسؤوليتها في ما حصل.

 

ورفضت وزيرة الزراعة وحماية المستهلك الألمانية أيلزه إيجنر الانطباع السائد بتوتر العلاقات بين ألمانيا وإسبانيا بسبب هذا الموضوع، وأكدت أن خبراء البلدين يتعاونون لتحديد المصدر.

 

وقد دعت ألمانيا اليوم إلى اجتماعات أزمة بعد إصابة العديد ببكتيريا معوية فتاكة أدت إلى 12 حالة وفاة وأكثر من ألف إصابة.

 

"
وزيرة الزراعة الألمانية حذرت الألمان من تناول بعض الخضروات غير المطهية كالخيار والخس والطماطم
"
تحذيرات قائمة

وأضافت الوزيرة الألمانية أنه "إلى ذلك الحين فإن تحذيراتنا بشأن بعض الخضروات تظل قائمة"، حيث حذرت الوزيرة الألمان من تناول خضروات غير مطهية كالخيار والخس والطماطم.

 

وقالت متحدثة باسم مفوضية الاتحاد الأوروبي اليوم إن شحنات من الخيار المشتبه في تلوثه تم رصدها في كل من النمسا والتشيك والدانمارك وفرنسا وهنغاريا وليكسمبورغ، وأشارت المتحدثة إلى أن الاتحاد على اتصال مع كافة البلدان الأعضاء التي سجلت فيها حالات إصابة ببكتيريا "أي كولي".

 

وحسب المتحدثة فإن العديد من حالات الإصابة تم رصدها في النمسا وبريطانيا والدانمارك وهولندا والسويد، وأيضا في الولايات المتحدة، ويقول الاتحاد الأوروبي إن هناك اشتباها في مصدر آخر لحالات العدوى من هولندا أو الدانمارك.

 

وقد أخذت سلطات الاتحاد الأوروبي عينات من تربة ومياه ومنتجات ضيعات مشتبه فيها في منطقتي ألميريا ومالقة الإسبانيتين، وسيتم تحليلها والكشف عن النتائج بعد غد الأربعاء.

 

صورة مكبرة لبكتيريا أي كولي التي تؤدي لفشل كلوي ونزيف دموي ربما يفضي لموت المصاب بها (رويترز)
التباس وحظر

وأشارت وكالة الصحافة الفرنسية إلى وجود التباس بشأن مصدر انتشار المرض، حيث تقول إسبانيا إنه لا دليل لربط حالات الإصابة بالخضروات المستوردة من إسبانيا وليس بمراحل معالجتها في بلد آخر.

 

ووصف المركز الأوروبي لمراقبة الأمراض والوقاية منها إصابة حالات ببكتيريا "أي كولي" بأنه من أكثر حالات انتشار هذا المرض في العالم، ، وتؤدي الإصابة بهذه البكتيريا المعوية إلى شكل من أشكال الفشل الكلوي فضلا عن نزيف دموي، مما قد يفضي إلى موت المصاب.

 

وقد قررت عدة بلدان حظر استيراد الخيار من إسبانيا وبلدان أخرى مصابة، حيث حظرت بلجيكا استيراد هذه الخضروات من شركتين إسبانيتين، كما منعت روسيا استيراد الخضروات من ألمانيا وإسبانيا، مع احتمال توسيعها دائرة الحظر ليشمل كافة دول الاتحاد الأوروبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة